شهادات ضحايا تعنيف جنسي تزيد من متاعب لمجرد

أكدت نهاد فتحي الصحافية والناشطة على مواقع الأنترنيت والتواصل الاجتماعي، أنها توصلت بالعديد من الشهادات عبر صفحتها على "فيسبوك"، لفتيات وقعن ضحية تعنيف جنسي من قبل المغني المغربي سعد لمجرد، المعتقل في فرنسا على خلفية اتهامه بالاغتصاب واستعمال العنف في حق فرنسية.

وحسب يومية الصباح في عددها الصادر اليوم، فقد قالت نهاد المعروفة بتدويناتها الجريئة وفيديوهاتها  الصادمة، في اتصال مع اليومية، إنها سمعت مثلما سمع الكثيرون من أصدقائها ومعارف ومقربين من النجم المغربي، عن مغربيات تعرضن للتعنيف من قبل سعد، قبل أكثر من سنة على وقوع الحادث الأخير الذي اعتقل بسببه.

وأضافت فتحي أنها توصلت بأسماء فتيات "تكرفص عليهم" سعد، محترمات وبنات عائلات واحدة منهن ذهبت رفقة والدها لتضع شكاية لدى الأمن المغربي فتعرضت لسيل من الأسئلة، قبل أن يخبروها بأنها إذا أصرت على وضع الشكاية فستحاكم هي أيضا بتهمة الفساد ما جعلها تتراجع عن الشكاية.

تعليقات الزوّار (0)