هل غياب لاعبي برشلونة كان مقصودا لإهانة نجوم الريال؟

كشفت تقارير صحافية إسبانية أن برشلونة أراد إهانة ريال مدريد، ولاعبيه، وبالتحديد كريستيانو رونالدو، بعد امتنعوا عن حضور حفل توزيع فيفا الذي أقامه الإثنين بمدينة زيوريخ السويسرية.

وأوضحت صحيفة "عربي 21"، أنه لم يحضر لاعبو برشلونة، الحفل، بداعي تحضيرهم لمواجهة أتلتيك بيلباو، اليوم الأربعاء، في إياب ثمن نهائي كأس ملك إسبانيا، خاصة بعد خسارتهم مباراة الذهاب (2-1).

وقالت صحيفة "ماركا" الإسبانية، إن "إنييستا، اتصل هاتفيا بشكل شخصي بلاعبي ريال مدريد، ليعتذر لهم عن عدم الحضور".

لكن الصحيفة، أشارت إلى أنه "رغم اعتذار إنييستا، إلا أن مسؤولي ريال مدريد، يعتبرون عدم حضور لاعبي برشلونة، إهانة للفريق الملكي"، حسب "عربي 21".

ولفتت "ماركا" إلى أن "راموس، كان أكثر لاعبي ريال مدريد، تقبلا للاعتذار من إنييستا، لكن لوكا مودريتش، رفض الحديث حول الأمر".

كان كريستيانو رونالدو، علق على غياب لاعبي برشلونة، أثناء تسلمه الجائزة، قائلا: "كنت أتمنى رؤية ميسي، ولاعبي برشلونة، لكن غيابهم أمر مفهوم".

بينما عاتب داني ألفيش، ظهير برشلونة السابق، ولاعب يوفنتوس الحالي، قائلا: "لقد تركوني هنا وحيدا مع لاعبي ريال مدريد. كان عليهم أن يحضروا"، حسب المصدر ذاته.

يذكر أن التشكيل المثالي، ضم إلى جانب رونالدو، لوكا مودريتش، وسيرجيو راموس، ومارسيلو، وتوني كروس من ريال مدريد، إلى جانب داني ألفيش، ومانويل نوير.

وكان من المفترض تكريم 4 لاعبين من برشلونة، هم: جيرارد بيكيه، وأندريس إنييستا، ولويس سواريز، وليونيل ميسي، بعدما شملهم التشكيل المثالي.

تعليقات الزوّار (0)