https://al3omk.com/300723.html

بعد تطوان.. العثور على جنين ميت ضواحي بني ملال والأمن يتعقب والدته

عثر السلطات الأمنية، أمس الأربعاء، على جنين ميت بالقرب من منطقة أولاد عياد ضواحي بني ملال، الأمر الذي استنفر عناصر الشرطة التي حلت بمكان الواقعة من أجل فتح تحقيق في الموضوع، بناء على تعليمات النيابة العامة المختصة.

وأفادت مصادر جريدة “العمق”، بأن الجثة، التي عثر عليها في منطقة خالية من السكان، تعود لجنين في شهره السادس، يرجح أن تكون الأم قد تخلصت منه في نفس المكان بعد العثور على ملابس داخلية نسائية بالقرب من الجثة.

وأضافت المصادر ذاتها، أنه في وقت نقلت الجثة إلى مستودع الأموات بالمستفشى الجهوي ببني ملال، من أجل إخضاعها للتشريح الطبي الكفيل بتحديد هوية الجنين، باشرت مصالح الشرطة العلمية، تحرياتها لتحديد ظروف الواقعة التي أثارت استياء كبيرا لدى ساكنة المنطقة.

اقرأ أيضا: الأمن يفك لغز العثور على رضيع مبتور الرأس بتطوان.. ويعتقل والدته

يأتي ذلك بعد العثور على جثة رضيع مبتور الرأس وسط بركة مائية بواد المحنش قرب حي كويلما بتطوان، السبت المنصرم، قبل أن تتمكن المصلحة الولائية للشرطة القضائية بالمدينة ذاتها، أول أمس الثلاثاء، من توقيف سيدة تبلغ من العمر 42 سنة، وذلك للاشتباه في كونها أم الرضيع وأنها ارتكبت جريمة قتل رضيعها حديث الولادة.

وذكر بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني، أن مصالح ولاية أمن تطوان كانت قد عاينت، يوم السبت المنصرم، جثة رضيع حديث الولادة على مستوى مستنقع مائي بتطوان، وهي في حالة تحلل متقدمة، قبل أن تسفر الأبحاث والتحريات المنجزة عن توقيف المشتبه فيها التي تبين أنها أنجبته من علاقة غير شرعية، وقامت بخنقه قبل أن تعمد إلى إهمال الجثة بالبركة المائية.

وأشار البلاغ إلى أنه قد تم الاحتفاظ بالمشتبه فيها تحت تدابير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك للكشف عن جميع ظروف وملابسات هذه القضية.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك