توقيف متهمين بترويج الأقراص المهلوسة بمراكش

أوقفت عناصر الشرطة القضائية بمراكش، أمس الجمعة، شخصين متهمان بترويج الأقراص المهلوسة متلبسين بحيازة 282 قرصا من نوع اكستازي، فيما تم حجز 50 قرصا إضافيا بعد تفتيش منزل شاب في عقده الثالث بحي المسيرة الثانية.

وأفاد بلاغ صادر عن ولاية أمن مراكش، توصلت جريدة “العمق” بنسخة منه، أن العملية تمت بعد استثمار عناصر فرقة محاربة المخدرات على نحو جيد معلومات تفيد ترويج شاب في عقده الثالث للمؤترات العقلية على مستوى حي المسيرة الثانية عبر كمين محكم مكنها من ضبط الظنين متلبسا بحيازة 282 قرصا مهلوسا من نوع اكستازي قبل أن تجري تفتيشا قانونيا بمحل سكناه تحت إشراف النيابة العامة المختصة المشرفة على البحث أسفر عن حجز 50 قرصا إضافيا من نفس النوع.

وأكد البلاغ أن تعميق البحث مع الموقوف مكن العناصر الأمنية المشرفة على البحث من تحديد هوية مزوده الرئيسي بالمؤثرات العقلية المحجوزة بحوزته وإيقافه كذلك على نستوى حي سيدي عُبَّاد متحوزا بأربعة أقراص مهلوسة من نفس النوع دون أن تسفر إجراءات التفتيش المسطرية بمحل سكناه عن حجز كمية إضافية من المؤثرات العقلية.

وأضاف “الموقوفان تم إخضاعهما لتدابير الحراسة النظرية لحاجيات البحث في أفق تقديمها أمام أنظار العدالة فيما سيبقى البحث متواصلاً من اجل الوصول لشركاء اخرين محتملين في سياق نفس القضية كما ستتواصل المجهودات المبذولة من طرف جميع مكونات هذه الولاية لمحاربة جرائم المخدرات بجميع أشكالها وتضييق الخناق على مروجيها”.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك