https://al3omk.com/314869.html

ODT تطالب بلجنة تحقيق في “خروقات” المستشفى الإقليمي بطانطان

طالبت المنظمة الديمقراطية للشغل وزارة الصحة بضرورة إيفاد لجن محايدة للتحقيق في ما سمته بـ”الخروقات الإدارية والمالية”، التي يشهدها المستشفى الإقليمي بطانطان، ومن أجل الاطلاع، عن قرب، على ما سمته بـ”الأوضاع الكارثية” التي يتخبط فيها هذا المستشفى.

ودعت النقابة في بيان صحافي الجهات المسؤولة بمدينة طانطان للتدخل بشكل فوري قصد حلحلة هذا الملف، قبل انفلات الامور وتطورها إلى ما لا تحمد عقباه.

وأوضح المصدر ذاته أنه بعد حراك سلمي، صدحت خلاله حناجر ساكنة طانطان منبهة إلى الوضع المأساوي الذي آل إليه المستشفى الإقليمي، تمخضت عنه وعود لم تراوح مكانها ومماطلة من الجهات المعنية لامتصاص الغضب الشعبي.

وأشار المصدر نفسه إلى أن تلك الوعود تمثلت في إعفاءات وصفها بأنها “لا تسمن ولا تغني من جوع”، علاوة على تجهيز المستشفى بأسرة رأى أنها لازالت غير كافية، زائد طلاءات على الجدران وسبورات الكترونية غير مفعلة المضمون.

واعتبر المصدر عينه أن تلك الإجراءات لم تلامس جوهر القضية والإشكال المتمثل في (توفير سكانير فورا، وتجهيز المستشفى بوسائل متطورة وعديدة تفاديا لطول المواعيد، وتزويده بالاطر الصحية الكافية، وتوسعة قاعة المستعجلات، وضرورة تخصيص أكثر من طبيب وممرض للمداومة نظرا للضغط الملاحظ بهذا الجناح).

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك