https://al3omk.com/320830.html

مطرح جديد للنفايات بالبيضاء .. ومصير 860 عاملا غير محسوم‎

عبد الواحد بنديبة – الدار البيضاء

قال عبد القادر بودا المدير التقني لشركة التنمية المحلية الدار البيضاء للخدمات “Casaprestation” إن الحسم في اسم الشركة الجديدة التي ستتكلف بالتدبير المفوض لأكبر مطرح للنفايات “مطرح النفايات مديونة” ضواحي الدار البيضاء سيكون بداية يناير 2019.

جاء ذلك خلال اللقاء التواصلي الذي نظمته جمعية “ولاد الدرب” مساء أمس الخميس 9 غشت 2018 وحضره إلى جانبه كل من عبد الصمد حيكر ومحمد حدادي نائبي عمدة الدار البيضاء وشكلت نقطة مطرح نفايات المدينة جوهر النقاش.

عبد الصمد حيكر النائب الأول للعمدة، أكد خلال اللقاء أن مجلس المدينة بات أكثر صرامة من ما مضى بخصوص وضع حلول جذرية لإنقاذ العاصمة الاقتصادية من ما وصفه بـ “الكارثة” البيئية، مشيرا في الوقت نفسه إلى أن النظافة هي أولى أولويات مجلس المدينة الذي يتعاطى مع المشكل بطريقة مندمجة غير معزولة.

كما أوضح أن مصير 860 عاملا في شركة “إيكوميد” سيتم إدماجهم في مركز العزل والتصفية الذي سينجز قبل العمل في المطرح الجديد”لكن ذلك سيتطلب إقناعهم بالعمل داخله، فدخل العامل الواحد منهم يتراوح بين 200 و300 درهم يوميا”.

من جهته، تحدث محمد حدادي النائب الثالث لعمدة الدار البيضاء بلهجة شديدة اتجاه شركة “إيكوميد” التي تسير مطرح نفايات المدينة لحدود الساعة، معتبرا أنها لم تستطع الوفاء بالتزاماتها، وهو ما أشّر على اتخاذ قرار إنهاء العمل معها والبحث عن شركة جديدة تجلب معها تكنولوجيا حديثة لتدبير النفايات، يكون هدفها الأول وضع حلول مبتكرة للمطرح الذي نعته بالنقطة السوداء التي تهدد مستقبل ساكنة المدينة بيئيا وصحيا.

وأضاف، أنه لم يعد مقبولا تواجد “مطرح مديونة” لذلك فإغلاقه بات أمرا حتميا والعمل داخل المطرح الجديد الذي اقتنى مجلس البيضاء أرضيته البالغة 35 هكتارا، إلى حين الحسم في اسم الشركة الجديدة التي ستتولى التدبير المفوض لـ 3600 طن من النفايات يوميا و30 في المائة في نفايات المغرب.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك