https://al3omk.com/337976.html

المؤشر نيكي ينخفض مع تراجع أسهم السيارات

أغلقت الأسهم اليابانية على انخفاض، اليوم الأربعاء، في الوقت الذي تراجعت فيه أسهم شركات صناعة السيارات بفعل هبوط حاد في مبيعات السيارات الأمريكية الجديدة الشهر الماضي، في حين نزلت أسهم أخرى بما في ذلك القطاع المالي بعد موجة صعود سجلتها في الأسابيع الأخيرة.

وتراجع المؤشر نيكي القياسي 0.7 بالمائة ليغلق عند 24110.96 نقطة لكنه يظل عند أعلى مستوى في 27 عاما.

وتوقف الاتجاه الهابط للين بينما تجتذب العملة اليابانية طلبا عليه كملاذ آمن في ظل مخاوف بشأن خطة ميزانية إيطاليا.

وتصدرت أسهم السيارات قائمة القطاعات الأسوأ أداء لينخفض مؤشر القطاع 2.7 بالمائة.

كما سجلت شركات التأمين والبنوك أداء دون السوق لينخفض مؤشرا القطاعين 1.7 بالمائة و1.6 بالمائة على الترتيب.

وسجلت كبرى شركات صناعة السيارات انخفاضا كبيرا في مبيعات السيارات الجديدة في الولايات المتحدة في شتنبر حسبما أ علن أمس الثلاثاء، لأسباب من بينها هبوط المبيعات في المناطق المتضررة من الإعصار فلورنس والمقارنة مع نفس الفترة قبل عام والتي سجلت فيها مبيعات السيارات ارتفاعا كبيرا حين سارع المستهلكون إلى استبدال سياراتهم التي تضررت نتيجة الإعصار هارفي.

وانخفضت أسهم تويوتا موتور 2.9 بالمائة وهوندا موتور 4.3 بالمائة وهبطت أسهم نيسان موتور 2.1 بالمائة.

وتراجعت أسهم القطاع المالي، مع انخفاض أسهم داي إيتشي للتأمين على الحياة 2.9 بالمائة ومجموعة سوميتومو ميتسوي المالية 1.7 بالمائة.

واتسم سهم بنك سوروغا بالتقلب بعد أن أمرت هيئة تنظيم القطاع المالي في اليابان البنك بوقف بعض الأنشطة في أعقاب عمليات إقراض غير ملائمة لاستثمارات بالقطاع العقاري.

وأغلق السهم مرتفعا 11 بالمائة بعد أن انخفض في مطلع التداولات، وقال متعاملون إن المستثمرين الأفراد كانوا يغطون مراكزهم المدينة بعد أن أخذوا في الحسبان النبأ السلبي الخاص بالشركة. وهبط المؤشر توبكس الأوسع نطاقا 1.2 بالمائة إلى 1802.73 نقطة.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك