https://al3omk.com/341215.html

معارض سعودي يكشف ما أخبره خاشقجي بشأن أسرته بعد مغادرته المملكة

كشف الناشط السعودي المعارض المقيم في كندا، عمر عبد العزيز، أن الحكومة السعودية منعت أسرة وذوي الكاتب السعودي جمال خاشقجي من السفر، وذلك منذ مغادرته للسعودية. وأكد في تغريدة له حسابه على “تويتر” أن جمال خاشقجي هو من أخبرني بذلك شخصياً، ودعا إلى وجوب “أن نضغط الآن لإخراجهم وتوفير الحماية لهم”.

منذ خروج #الشهيد_جمال_خاشقجي منعت الحكومة السعودية أسرته وذويه من السفر وقد أخبرني بذلك شخصيا .. يجب أن نضغط الآن لإخراجهم وتوفير الحماية لهم— عمر بن عبدالعزيز Omar Abdulaziz (@oamaz7) October 10, 2018

وكان الناشط السعودي المقيم في كندا، قال في تغريدة له في أغسطس/ آب الماضي، إن السلطات في السعودية هددت أسرته بسبب تغريداته حول الأزمة الدبلوماسية مع كندا.

وتوالى كشف معلومات من مصادر تركية وغربية تعزز فرضية قتل الصحافي السعودي، جمال خاشقجي، بعد دخوله قنصلية بلاده في اسطنبول قبل أكثر من أسبوع.

وقال مصدر تركي خاص لـ”القدس العربي” إن الأمن التركي تأكد منذ اليوم الأول لاختفاء جمال خاشقجي عقب دخوله قنصلية بلاده، أنه قُتل داخل أسوار القنصلية، وهو ما قاله مسؤولون أتراك لوكالة أنباء عالمية دون الكشف عن آلية تحققهم من هذا الأمر.

لكن المصدر الخاص الذي تحدث لـ”القدس العربي” ورفض الكشف عن اسمه، أشار إلى أن الجهات الرسمية لديها تسجيلات – لم يوضح ما إن كانت فيديو أم صوتاً فقط – توضح ما جرى في داخل القنصلية في ذلك اليوم، وتؤكد الأنباء حول مقتل خاشقجي. ورغم تحفظه الشديد ألمح المصدر إلى أن هذه التسجيلات عبارة عن تسجيلات صوتية فقط.

ورداً على سؤال حول سبب تأخر الجهات الرسمية التركية في الإفصاح عن الدليل المتوفر من أجل وضع حد لحالة الجدل المتزايدة حول مصير خاشقجي، قال المصدر: “هناك الكثير من الاعتبارات وأغلبها سياسية، ولكن السبب الأهم أن تركيا لن تتمكن من نشر أو الإفصاح عن هذا الدليل، كون الأمر جرى بطريقة استخبارية ولها تبعات قانونية”، وذلك في إشارة إلى أن جهاز الاستخبارات التركية ربما تنصت على القنصلية، أو أنه تمكن من اختراق اتصالات القنصلية في ذلك اليوم.

وأفادت صحيفة «نيويورك تايمز» الأمريكية، نقلاً عن مسؤول تركي رفيع المستوى، أن خاشقجي، قتل بعد ساعتين من وصوله قنصلية بلاده في إسطنبول، وأنه تم تقطيع جسده بمنشار، على طريقة فيلم “الخيال الرخيص” الأمريكي الشهير.

وقال المسؤول إن مسؤولين كبار في الأمن التركي خلصوا إلى أن خاشقجي تم اغتياله في القنصلية السعودية بإسطنبول بناء على أوامر من أعلى المستويات في الديوان الملكي.
وأوضح أن خاشقجي تم قتله خلال ساعتين من وصوله القنصلية على يد عملاء سعوديين، وقاموا بتقطيع جسده بمنشار، أحضروه معهم لهذا الهدف.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك