https://al3omk.com/346447.html

استفادة أزيد من 2700 شخصا في حملة طبية متعددة التخصصات بأسا

استفاد أزيد من 2700 شخصات من خدمات طبية وصحية قدمتها حملة طبية مجانية متعددة التخصصات لفائدة الساكنة ما بين 24 و 26 أكتوبر الجاري بالمركز الصحي الحضري لمدينة أسا.

ونظمت هذه الحملة التعاضدية العامة للتربية الوطنية بتنسيق مع عمالة إقليم أسا الزاك و المديرية الجهوية للتربية و التكوين بجهة كلميم وادنون، والمندوبية الإقليمية للصحة بأسا الزاك، بدعم من المجلس الإقليمي لأسا الزاك.

وأشرف على هذه الحملة طاقم طبي يتكون بأزيد من 20 طبيبا و طبيبة بالإضافة الى طاقم من الممرضين، موزعين على العديد من التخصصات، من قبيل الطب العام، و طب العيون وطب أمراض النساء والتوليد وطب الأطفال وطب الأسنان.

ووفق المنظمين، قدمت فحوصات و تحليلات آنية لعدد من المستفيدين، مع توفير صيدلية لتقديم الأدوية بناء على الوصفات الطبية المقدمة.

و في هذا الإطار أكد رئيس المجلس الإداري للتعاضدية العامة للتربية و التكوين ميلود معصيد في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن القافلة تأتي في إطار سياسة القرب التي تنهجها التعاضدية من خلال تقريب خدماتها لمنخرطيها وعموم المواطنين، عبر ربوع المملكة خاصة في الصحراء المغربية.

وذكر بأن الحملة تقام لأول مرة بجهة كلميم واد نون بعد كل من مدينتي العيون و الداخلة ، وذلك، يضيف، لبلورة تصورها الإجتماعي بشراكة مع عدد من المتدخلين.

وتجدر الإشارة الى أن هذه الحملة الطبية قد نظمت في إطار “الأيام الصحية” التي نظمتها التعاضدية العامة للتربية الوطنية لجهة كلميم واد نون تحت شعار “الخدمات التعاضدية رافعة أساسية للحماية الاجتماعية” من 22 الى الى 26 أكتوبر الجاري بكل من كلميم وأسا.

وعرفت هذه الأيام تنظيم لقاءات تحسيسية وتواصلية مع أسرة التعليم بالجهة وأبواب مفتوحة تم خلالها تقديم مختلف الخدمات التعاضدية ومعالجة بعض طلبات وملفات المرتفقين.

ووقعت في إطار ذات الأيام الثلاثاء الماضي اتفاقية شراكة بين الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة كلميموادنون و التعاضدية العامة لوزارة التربية الوطنية لتمكين أطر الأكاديمية وذويهم من الاستفادة من نظام التغطية الصحية لهذه التعاضدية، وكذا من أجل وضع قاعدة بيانات المنخرطين رهن إشارة الأكاديمية . 2690418045

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك