https://al3omk.com/349763.html

خبراء انجليز في مجال الاستغوار يُكوّنون مغاربة في مجال الإنقاذ اثنين منهم شاركوا في عملية الانقاد الشهيرة بالتايلاند

رشيدة أبومليك

بتأطير من المدرسة الانجليزية للإستغوار، احتضنت مدينة تازة على مدى خمسة أيام ابتداء من 02 الى06 نونبر 2018 الملتقى الأول للانقاذ لفائدة 33 مستغور متمرس من 9 مدن ينتمون لثمان جمعيات مغربية وثلاث جمعيات إنجليزية.

وسهر على تنظيم هذه التظاهرة كل من جمعية المستكشفون المغاربة، والجمعية المغربية للاستغوار والسياحة الجبلية بتازة، وجمعية شفشاون للاستغوار.
https://al3omk.com/wp-content/uploads/2018/11/hQKH3.jpg
وأفاد الحسين المنصوري رئيس جمعية السياحة الجبلية والاستغوار بتازة لجريدة “العمق” أن الفريق الانجليزي الذي يسهر على هذا التدريب، يضم غواصين شاركوا في عملية الانقاذ بالتايلاند التي شدت أنظار العالم شهر يوليوز الماضي، والتي تمكن خلالها فريق الغواصون من إخراج 12 طفلا ومدربهم علقوا 17 يوما في كهف شمالي تايلاند بعدما غمرته مياه الفيضانات.

وأبرز ذات المتحدث أن هذه الدورة تهدف إلى تكوين فريق على الصعيد الوطني متخصص في الانقاذ داخل المغارات.
https://al3omk.com/wp-content/uploads/2018/11/gjxqU.jpg
وسيستفيد جل المشاركين حسب رئيس الجمعية المذكور من تكوين عالي المستوى من أجل تعزيز قدرات المستغورين في اطار دروس نظرية وتطبيقية فيما يخص استعمال التقنيات الحديثة لاجلاء المصابين والعالقين داخل المغارات، والتعرف على جل مراحل انقاد المصاب داخل المغارة، مع اتخاذ جميع تدابير السلامة المعترف بها دوليا قبل وبعد الولوج الى المغارة، وكذا تطوير منظومة للتواصل الفعال خارج و داخل المغارة.

تجدر الاشارة إلى أن مدينة تازة تحتضن عددا كبيرا من المغارات والكهوف ، تقريبا ما يفوق 300 مغارة وهناك من يلقبها بعاصمة الكهوف، نظرا لموقعها الجغرافي شرق المغرب، ومن أشهر المغارات المعروفة بها، هناك مغارة افريواطو، التي تم اغلاقها بعد وفاة استاذة داخلها، ومغارة الشعرة المعروفة بجمالها، ومغارة الشيكر التي تعتبر أخطر مغارة بالمدينة.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك