https://al3omk.com/349840.html

التساقطات المطرية والثلجية تضع جهة الشرق على أهبة الاستعداد

وضعت التساقطات المطرية والثلجية التي تشهدها مجموعة من مناطق جـهـة الشرق المركز الجهوي للإغاثة في حالة تأهب قصوى للتدخل العاجل بأقاليم الجهة، مضيفا أن آليات المركز الجهوي للإغاثة والوقاية من الكوارث الطبيعية التابعة لمجلس جهة الشرق، في حالة تأهب قصوى للتدخل العاجل لفك العزلة وفتح المسالك الطرقية بالجماعات الواقعة بالنفوذ الترابي لجهة الشرق، التي قد تتضرر من جراء ذلك.

وأضاف مجلس جهة الشرق بلاغ صحفي توصلت جريدة “العمق” بنسخة منه، أن هذا الاستعداد يأتي تحسبا للكوارث الطبيعية وآثار سوء الأحوال الجوية التي من المرتقب أن تشهدها بعض المناطق بأقاليم جهة الشرق في فصل الشتاء، موضحا أن مركز الإغاثة الجهوي يحتوي على 96 آلية مختلفة، متكونة من جرافات متعددة لمواجهة الطوارئ والكوارث الطبيعية.

وقال المسؤول عن الآليات بجهة الشرق محمد المنير ، “إن آليات المركز الجهوي للإغاثة التابع لمجلس جهة الشرق، على أتم الاستعداد للتدخل وفك العزلة عن الأقاليم التي تشهد تساقطات مطرية وثلجية والتي لها تأثير على الشبكة الطرقية، عبر اعتماد مخطط التدخل ألاستعجالي للتخفيف من معاناة القرى والدواوير”.

وأضاف البلاغ أن آليات المركز الجهوي للإغاثة التابع لمجلس جهة الشرق، تستخدم في تدبير مخاطر الزلازل، وحرائق الغابات، والفيضانات والثلوج وغيرها من المخاطر، كما أن المركز سيكون داعما للمراكز الموجودة في الجهة للتدخل بشكل استباقي ومستعجل لفك العزلة عن المتضررين.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك