https://al3omk.com/350229.html

كانت في طريقها إلى المغرب.. مصر تحبط عملية تهريب ستائر الكعبة عبارة عن 4 قطع تزن الواحدة منها 3 كلغ

تمكنت مصالح الجمارك بمصر، من ضبط محاولة تهريب مجموعة من المقتنيات الأثرية عبارة عن قطع من كسوة الكعبة المشرفة كانت فى طريقها إلى المغرب عبر ميناء دمياط، كما أمرت النيابة العامة بتشكيل لجنة عليا من الآثار لمعاينة المضبوطات.

وكشف موقع “اليوم السابع” المصري، نقلا عن مصدر بوزارة الآثار، أن القطع المضبوطة تخص ستائر الكعبة المشرفة وليس الكسوة، مؤكدا أنها تخص باب الشامى وباب التوبة وهى عبارة عن 4 قطع تزن الواحدة منها 3 كيلو غرامات، نظرا لأن الخيوط المستخدمة فى تلك الستائر مصنوعة من خيوط معدنية مطلية بالذهب والفضة ومكتوب عليها آيات قرآنية مقاسات مختلقة.

وأشار المصدر ذاته، إلى أن الستائر تعود للعصر العثمانى حيث إن هناك 3 ستائر مؤرخين بغراء “ختم ” السلطان محمود خان العثمانى الذى حكم الدولة العثمانية فى الفترة من 1808 حتى 1838 ميلادية وهى الفترة التى شهدت صِدام محمد على والى مصر بالدولة العثمانية ويرجح أن يكون إبراهيم باشا قد حصل عليها عقب انتصارات الجيش المصرى على الجيش العثماني.

كما أن إحدى تلك الستائر مدون عليها السلطان الغازى محمود خان وهى مكتوبة بشكل صريح وليس ختم أما الستارة الرابعة فمدون على طرح الستارة دار الكسوة المشرقة بمكة المكرمة وبينهما سيفين متقاطعين وكشف المصدر أن الستائر تخص بابى التوبة والشامى.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك