https://al3omk.com/351565.html

سلطات تاونات تداهم مؤسسة خصوصية .. وتوقف الدراسة بها مديرة المدرسة تسقط مغمى عليها

داهمت السلطات المحلية معززة بعناصر الشرطة والقوات المساعدة، صباح الاثنين، مقر مؤسسة خصوصية حديثة الافتتاح بمدينة تاونات، ومنعت الدراسة بها، بالرغم من أن المؤسسة قد انطلقت في استقبال التلاميذ منذ بداية شهر أكتوبر الماضي.

وأفادت مصادر مطلعة لجريدة “العمق”، أن القوات العمومية داهمت بـ”شكل عنيف” مؤسسة للتعليم الخصوصي بمدينة تاوانات، وعملت على إخراج التلاميذ من المؤسسة، مضيفة أنه أثناء هذه العملية حصل تدافع بين السلطات ومديرة المؤسسة مما أدى إلى سقوطها على الأرض مغمى عليها.

وجرى نقل مدير المدرسة، بحسب المصادر ذاته، عبر سيارة إسعاف تابعة للوقاية المدنية على وجه السرعة إلى مستعجلات المستشفى الإقليمي بتاونات لتلقي العلاج.

رشيد لخضر مالك المؤسسة، قال في تصريح لجريدة “العمق”، إنه “مستثمر مغربي بدولة قطر لبيت نداء الملك محمد السادس وحبي لوطني، واستثمرت في العديد من المشاريع بوطني، خاصة في فاس ومكناس وتاونات وفكرت في الاستثمار كذلك في قطاع التعليم وبنيت مؤسسة تعليمية خاصة بقيمة مالية قدرها مليون دولار، وكانت الأمور منذ بداية المشروع على أحسن ما يرام”.

وتابع لخضر، قائلا: “عندما انتهيت من أشغال البناء وحصلت على الترخيص من المهندس المعماري، جمعت كل الوثائق المتعلقة بطلب الترخيص ووضعتها بإدارة أكاديمية التعليم بجهة فاس مكناس، قصد منحي رخصة فتح مؤسسة تعليمية خصوصية، لكن انتظرت شهورا ولم يتفاعلوا مع طلبي للحصول على الرخصة”.

وزاد المتحدث، أنه “لما طال به الانتظار وبعد انقضاء المدة الزمنية المحددة في القانون فتحت المؤسسة كما ينص قانون التعليم في المغرب، واليوم أفاجأ بتدخل السلطات المحلية يقومون بإيقاف المشروع دون سند قانوني”.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك