وزارة الثقافة تجمع خبراء في الملتقى الدولي بالصويرة لصيانة تراث المدن

19 نوفمبر 2018 - 12:00

تنظم الجمعية المغربية للأركيولوجيا والتراث والمركـز الإقليمـي لحفظ الـتراث الثقافي في الوطـن العربي إيكروم – الشـارقة بشراكة مــع وزارة الثــقافة والاتصال ومساهمة كل من وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية وأكاديمية المملكة المغربية والمعهد الوطني لعلوم الآثار والتراث والمجلسين الإقليمي والبلدي للصويرة وجمعية الصويرة موكادور والمديريتين الجهوية والإقليمية للثقافة “الملتقى الدولي حول المدن والتراث في الدول العربية” وذلك خلال الفترة الممتدة من 26 إلى 28 نونبر 2018.

يهدف هذا الملتقى الدولي إلى حصر العوامل الفاعلة والمؤثرة التي تؤدي لحفظ التراث في المدن العربية وإبرازه، من خلال تقاسم التجارب والخبرات، وتبادل مقترحات حلولٍ للتحديات المشتركة، وعرض حالاتٍ دراسيةٍ من المنطقة العربية ترمي إلى صيانة وتثمين الأحياء والمدن التاريخية، باعتبارهما الطريق الأنسب للنهوض بهذا الموروث الثقافي، وجعله قاطرة حقيقية للتنمية المستدامة.كما سيكون الملتقى فرصة لترسيخ الدبلوماسية الموازية وخاصة مع الدول العربية، ولتسليط الضوء على مختلف المنجزات التي يعرفها المغرب، ومدينة الصويرة العتيقة تحديدا، في مجال حماية وتثمين التراث الثقافي بمختلف أنواعه.

تشارك في هذه التظاهرة غالبية الدول العربية ممثلة بفاعليها في مجال حفظ التراث الذين سيقدمون تجاربهم وحالاتهم الدراسية، وخبراء دوليون، وعددٌ من الأخصائيين البارزين في المغرب، ودارسون وباحثون في العلوم الإنسانية والاجتماعية.

يشار إلى أنه بالموازاة مع فعاليات هذا الملتقى الدولي، سينظم برنامج يشمل أنشطة متعددة ومتنوعة، من أهمها تنظيم معرض للصور الفوتوغرافية تحت عنوان: “اليوم التالي للدمار: ظلال التراث” وزيارات مؤطرة لفائدة الضيوف والمشاركين لأهم المعالم التاريخية بمدينة الصويرة الصغيرة ولجزيرة موكادور.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

وضع جمعوي في الحراسة النظرية بتنغير بسبب تدوينة على “فيسبوك”

كلية الحقوق بالرباط تعتمد برنامجا لإدماج الطلبة في مهنة التوثيق عبر مرحلتين

محامي رفيق بوبكر يكشف تفاصيل قضيته.. ويوجه رسالة للمغاربة

تابعنا على