https://al3omk.com/359392.html

صادم .. الديدان تنهش الجثث بمستودع الأموات في مدينة الداخلة (فيديو+صور) المستودع أصبح يعجز عن استقبال المزيد من الجثث

توصلت “العمق”بمعلومات تفيد بأن مستودع الأموات المتواجد بالمستشفى الجهوي الحسن الثاني بمدينة الداخلة، يعيش أوضاعا كارثية وصادمة.

وحسب ما أفاد به أحد الأطباء رفض الكشف عن إسمه، فإن المستودع أصبح يعجز عن استقبال المزيد من الجثث، نظرا لمحدودية طاقته الإستعابية، مشيرا إلى أنهم يضطرون أحيانا إلى وضع جثة فوق أخرى.

وأضاف المتحدث ذاته في تصريح لجريدة “العمق”، أن مستودع الأموات يستقبل يوميا عشرات الجثث مجهولة الهوية، يتم التخلي عنها داخل المستودع إلى أن تشرع الديدان في نهشها، مايخلف رائحة كريهة يصعب التخلص منها، بالرغم من غسل الجتث قبل دفنها.

وأكد المصدر الطبي، أن المستودع تسوده حالة من الفوضى، إذ تتكلف أسر الضحايا بالبحث عن مكان فارغ بثلاجة الأموات لموتاهم أمام غياب طاقم مسؤول عن هذه المهمة، بالإضافة إلى انعدام مواد التنظيف بالمستودع، والذي يعرف انتشار بقع الدم بكافة أرجائه.

وأكد الطبيب أن التخلص من بعض الجثث، يستدعي اتباع مجموعة من المساطر والإجراءات “المعقدة”، ما يحول دون تمكن إدارة المستشفى من تجاوز هذا الوضع الكارثي الذي بات يهدد صحة الأطقم الطبية التي تشتغل بالمستشفى المذكورة.

 

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك