https://al3omk.com/372204.html

“غضب إلهي” أم “ظاهرة طبيعية”.. صراصير الحرم تثير الجدل (فيديو) تم تخصيص 138 فردا و111 جهاز للمكافحة

أثارت مقاطع فيديو انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي بداية الأسبوع الجاري، تظهر غزو صراصير وبكثرة أراضي الحرم الشريف في مكة المكرمة، جدلا واسعا.

وقالت أمانة مكة المكرمة في بيان لها على صفحتها الرسمية في تويتر “إشارة إلى مقاطع الفيديو المنتشرة في وسائل التواصل الاجتماعي، والتي توضح انتشار الحشرات في الساحات المحيطة بالحرم المكي الشريف، فتود أمانة العاصمة المقدسة أن توضح أن هذه الحشرة تسمى الجنادب السوداء (الجداجد) أو ما يسمى صرار الليل من الحشرات المهاجرة”.

وأضافت أنه “تم توجيه كافة الفرق المتخصصة للعمل في المكافحة للقضاء على هذه الحشرات بعدد (22) فرقة مكونة من (138) فرداً و(111) جهاز مكافحة، وقد تم التركيز على مواقع توالدها وتكاثرها بغرف تفتيش الصرف الصحي ومناهل مياه الصرف المكشوفة حول ساحات الحرم المكي الشريف ودورات المياه المحيطة بالساحات بمنطقة القشاشية”.

وأطلق نشطاء على موقع تويتر هاشتاج بعنوان “صراصير الحرم”، والذي استطاع بعد فترة وجيزة تصدر قائمة الهاشتاغات الأكثر تداولا في السعودية ودول الخليج.

وانقسمت فيه آراء النشطاء إلى عدة آراء، رأي يرى أن وجود حشرات بكثرة في الحرم الشريف “دلالة على غضب الله على عباده بسبب تقصيرهم في العبادة ونسيان فضل الله عليهم، وكثرة ذنوبهم، وأنه يجدر بنا التوبة والإكثار من الخيرات”.

ورأى آخرون أن الأمر “ظاهرة طبيعية تحدث في مثل تلك الأوقات لأسباب موسمية طبيعية، ولا داعي من تضخيم الأمر وتهويله”.

تعليقات الزوّار (0)