https://al3omk.com/377929.html

الأول بإفريقيا.. المغرب يفتتح مصنعا لأدوية بيوتكنولوجية مضادة للسرطان بحضور الدكالي والعلمي

افتتحت مختبرات “سوطيما”، أمس الإثنين بالمنطقة الصناعية لبوسكورة بالدار البيضاء وحدة متخصصة في إنتاج أدوية بيوتكنولوجية مضادة للسرطان على المستوى الإفريقي.

الوحدة التي تم افتتاحها بحضور وزير الصحة أنس الدكالي، ووزير الصناعة والتجارة والاستثمار والاقتصاد الرقمي مولاي حفيظ العلمي، ستساهم في تحقيق الاستقلال والأمن الصحي بالمغرب، علاوة على توفير علاج مبتكر ذي جودة عالية وفي المتناول، لفائدة المرضى المغاربة والأفارقة.

وحسب مسؤولي مختبرات “سوطيما”، فإن من شأن الإنتاج المحلي لأدوية بيوتكنولوجية مضادة للسرطان بإفريقيا أن يعزز السياسة الصحية بالمغرب، ناهيك عن كون مثل هذه الاستثمارات ستعزز مكانة المغرب على المستوى الدولي، حيث ستدخله إلى دائرة البلدان التي اكتسبت هذا الجيل من التكنولوجيا.

وبالمناسبة جرى أيضا افتتاح توسعة الوحدة الإنتاجية لصناعة أكياس الأمصال، وووحدة متخصصة في إنتاج الطاقة الخضراء باستعمال الكتلة الحيوية.

وتساهم عملية توسيع وحدة صناعة أكياس الأمصال الموجهة للحقن ، في تعزيز القدرة الإنتاجية لسوطيما بشكل ملحوظ ، الشيء الذي سيمكن من تزويد السوق الوطنية والدولية بهذه الأكياس.

وعلى مستوى التزاماتها البيئية المتمثلة في تشجيع صناعة صيدلية خضراء، فبالإضافة إلى تخصيص استثمارات مهمة لنظام الصرف الصحي ( السائل والصلب)، وتطهير الانبعاثات الغازية، فقد أطلقت سوطيما مشروع إنتاج الطاقة النظيفة بفضل وحدة استغلال الكتلة الحيوية، والمخصصة لإنتاج الطاقة عبر تدوير نفايات زيت الزيتون والأركان .

تجدر الإشارة إلى أنه منذ إنشائها سنة 1976، لم تتوقف مختبرات سوطيما للصناعات الصيدلية عن تطوير سلسلة متنامية من الادوية والعلاجات.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك