مكتب الفوسفاط يشجع استخدام التسميد الذكي لتطوير إنتاج السكر

مكتب الفوسفاط يشجع استخدام التسميد الذكي لتطوير إنتاج السكر

01 مارس 2019 - 07:50

أشرفت المنظمة العالمية للسكر والرابطة المهنية للسكر بالمغرب، على تنظيم الدورة الثالثة للمؤتمر الدولي للسكر في الدار البيضاء، يومي 27 و 28 فبراير لمناقشة واقع صناعة السكر وآفاقها، والتحديات التي تواجه هذا القطاع في المغرب وعبر العالم.

وبهذه المناسبة، قدم المكتب الشريف للفوسفاط تجربة رائدة، أجريت بنجاح بشراكة مع شركة “كوسومار” لتوفير أسمدة مناسبة، لمنتجي الشمندر عبر استخدام ما يسمى بالتكنولوجيا الذكية.

هذه التقنية ستمكن من بتوفير تغذية أفضل للتربة، من خلال مغذيات ملائمة ومتوازنة، وقد بدأت تجربتها في جهة تادلة أزيلال مع شركة كوزيمار لإنتاج السكر، بحيث يتم إنتاج أسمدة من نوع  NPK تتناسب مع تربة هاته المنطقة عبر استخدام تكنولوجية مبتكرة وذكية تسمى “Smart Blender “، وذلك بشكل يتناسب مع أهداف التنمية المستدامة لإنتاج السكر، في إطار برنامج “المثمر”.

وتحتل صناعة السكر مكانة إستراتيجية في تطوير الاقتصاد الوطني للبلاد، بحيث تساهم في خلق 5000 عمل مباشر وغير مباشر، وتوفر دخلا لحوالي 80 ألف فلاحا، يشتغلون في مجال إنتاج الشمندر وقصب السكر.

وشارك في هذا المؤتمر حوالي 500 شخص، يمثلون المؤسسات والجمعيات المهنية وممثلي الحكومات، إلى جانب المستثمرين والتجار والمستشارين، وذلك حول موضوع “منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا: قوة ناشئة”، وتم التركيز، هذا العام، على نماذج تنمية القطاع بشمال إفريقيا والشرق الأوسط.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

فاعلون اقتصاديون بالشمال يُعدِّدون مشاكل قطاع النسيج والألبسة وسبل النهوض به

شاحنات النقل الدولي تقرر خوض إضراب بميناء طنجة المتوسط تنديدا بقرار إسباني

مبيعات كوسيمار من السكر عند التصدير تقفز إلى 459 ألف طنا

تابعنا على