https://al3omk.com/405837.html

الشاب رزقي يحكي قصة توبته: تم استغلالي.. وأعمل حاليا بعرق جبيني (فيديو) قال إنه كان جاهلا وطائشا

قال مغني الراي المعتزل الشاب رزقي إنه بدأ مغامرة الغناء في سن الثامنة عشر، بسبب طيشه وجهله، مشيرا أنه تم استغلاله من طرف بعض المنتجين.

وأوضح محمد رزقي خلال حضوره لقاء دينيا بإسبانيا، إلى جانب رضوان بن عبد السلام: “كنت أعلم أنني أسير في طريق خاطئ.. وقلبي كان يقول لي اتبع طريق الله وطريق القرآن.. وكانت دائما ترافقني رغبة في الخروج من كل ذلك”.

وأردف رزقي أن ابتلائه يبعض الأمور ، الذي اختار عدم الكشف عن تفاصيلها، هو من جعله يعجل بتوبته، خاصة أنه اعتبرها رسائلا من الله له، مؤكدا أنه يعمل حاليا “بعرق جبينه”.

اللقاء الذي حضره عدد من أفراد الجالية المغربية بالديار الإسبانية ولمدة ثلاثة أيام ( 29 و30 و31 مارس الفارط) اختير له عنوان “دور المساجد في حياة المسلم”، ونظمته جمعية الفتح بمدينة بلافرنكا دي بينيديس ببرشلونة.

ونشر بن عبد السلام على حسابه في إنستغرام، مقطع فيديو المغني المعتزل وهو يرتل القرآن الكريم، والذي استطاع بلوغ أزيد من 72ّ ألف مشاهدة.

 

Voir cette publication sur Instagram

 

Une publication partagée par Redouan Zarghil (@redouanzarghil) le

يشار أن رزقي اعتزل الغناء قبل 12 سنة، وأحيا آخر حفلة له بمدينة برشلونة.

تعليقات الزوّار (0)