دي ماريا يقسو على ناديه السابق ريال مدريد.. ويقود باريس سان جرمان لفوز “ساحق” (فيديو)
https://al3omk.com/457456.html

دي ماريا يقسو على ناديه السابق ريال مدريد.. ويقود باريس سان جرمان لفوز “ساحق” (فيديو) بثلاثية نظيفة

في حديقة الأمراء استضاف باريس سان جرمان ضيفه الملكي ريال مدريد من دون عدد من نجومه على غرار نيمار ومبامبي وكافاني، لكنه لم يكن يعلم أن دي ماريا خير خلف لخير سلف.

ادين هازارد أراد وضع بصمته بتسديدة لم تحرك شباك نافاس وذهبت خارج مرماه، لكن الارجنتيني دي ماريا وبجملة كروية جماعية بدأها ايكاردي ممررا إلى برنارت وبعرضية استغلها دي ماريا وأسكن كرته شباك كورتوا بعد سوء الرقابة من مدافعي الريال وهدف السبق الباريسي مطلع الدقيقة 25.

ردة فعل الريال كانت من رأسية القائد بنزيما لكنها لم تعطي أي جديد، دي ماريا نجم اللقاء من دون منازع أرسل رصاصة ثانية قتلت كورتوا ودفاع الريال كان يتفرج فقط.

غاريت بيل قلص الفارق ولكن الحكم ألغى هدفه بعد أن لمست الكرة يده، لينتهي الشوط الأول بتقدم فريق عاصمة الانوار على الريال التائه..

في الشوط الثاني دخل زيدان وفي نيته تحسين الأداء ولم لا العودة في النتيجة، بيد أن توخيل قرأ أفكاره جيدا وبحث عن هدف ثالث ينهي كل شيء.

ريال مدريد حاول تذليل الفارق لكن دون جدوى، زيدان أخرج هازارد الذي لم يقدم ما كان منتظر منه ودخل يوفيتش وفاسكيز والنجاعة غائبة عن الريال، حتى بنزيما لم يكن له وجود في ظل عدم تلقيه أي كرات سواءا من لاعبي الوسط أو الأظهرة، لكنه سجل هدفا وحرم منه بداعي التسلل.

قبل أن يقضي باريس سان جرمان كليا على أحلام الريال بهدف ثالث حمل توقيع البلجيكي مونييه وسط شوارع في دفاعات مدريد.

هزيمة أولى يتلقاها الريال تحت إمرة زيدان، ومن دون شك سوف تلقي بظلالها على الفريق الذي أصبح يعاني على مستوى خط الدفاع والوسط وغيابات قد تكون مؤثرة وعن حارس اسمه كورتوا الذي لا زال يتلقى الأهداف وبغزارة منذ قدومه، فكيف سيجد الحل زيدان بعد هذه الهزيمة الكبيرة؟ وهل سيكون معرض لإقالة مبكرة؟