30 سنة سجنا نافذا في حق مرتكب مجزرة ببندقية صيد بكلميم

09 أبريل 2020 - 14:55

قضت الغرفة الجنائية بمحكمة الاستئناف بمدينة أكادير، بداية هذا الأسبوع، بالسجن النافذ 30 سنة، في حق المدعو “بوالشمع”، والمتهم بإطلاق أعيرة نارية، على 11 شخصا بمدينة كلميم، تسببت إحداها في مقتل شخص.

المديرية العامة للأمن الوطني أكدت في بلاغ لها حينها، بأن عناصر المنطقة الإقليمية للأمن بكلميم، مدعومة بعناصر الفرقة الجهوية للتدخل، تمكنت، مساء يوم 11 مارس 2019، من توقيف شخص من مواليد 1975، استعمل سلاحا ناريا عبارة عن بندقية صيد لإطلاق أعيرة نارية في حق مجموعة من الضحايا بالقرب من مسكنه بحي “تكنة”.

وذكر بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني أن المعطيات الأولية تشير إلى قيام المشتبه به المقيم سابقا بالخارج، والذي يحتمل أنه يعاني من اضطرابات عقلية، بإطلاق النار بشكل عشوائي وبدون سبب ظاهر من بندقية صيد في ملكيته، الأمر الذي تسبب في وفاة ضحية من مواليد 1991 بعين المكان، وإصابة أحد عشر آخرين من بينهم موظفا شرطة بإصابات طفيفة، يخضعون للعلاجات الضرورية بالمستشفى العسكري بالمدينة الذي نقل إليه جميع الضحايا.

وأضاف البلاغ أن تدخل عناصر الشرطة، مدعومة بعناصر الفرقة الجهوية للتدخل، مكن من عزل مكان الاعتداء في مرحلة أولية، قبل أن تضطر عناصر الشرطة لاستعمال أسلحتها الوظيفية وإطلاق النار على المشتبه به الذي تعرض لإصابات على مستوى الساقين، مما مكن من السيطرة عليه وحجز السلاح الناري المستعمل في الاعتداء.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

حجز شاحنة متوجهة لميناء الجزيرة الخضراء محملة بالمخدرات

وسط إجراءات مشددة… السلطات تغلق شاطئ سلا بسبب تفشي فيروس كورونا (فيديو)

حادثة سير تودي بحياة شرطي بضواحي أزيلال

بعد تزايد أعداد المصابين بكورونا بالبيضاء.. السلطات تشدد المراقبة على الحي المحمدي (فيديو)

بعد إغلاق السوق.. رئيس جماعة دمنات يتخذ قرارات صارمة لمواجهة كورونا

تابعنا على