خسائر المغرب بسبب كورونا.. بنشعبون: الصادرات انخفضت بـ%80 والواردات بـ43%

30 أبريل 2020 - 14:13

كشف وزير الاقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة محمد بنشعبون، عن الخسائر التي تسببت فيها جائحة كورونا بالمغرب، مشيرا إلى أنه خلال شهر مارس عرفت الصادرات انخفاضا بـ50 في المائة، لتنخفض بعدها بـ80 في المائة إلى حدود 23 أبريل الجاري.

جاء ذلك، في مداخلة له أمام لجنة المالية والتنمية الاقتصادية، صباح اليوم الخميس، خلال الدراسة والتصويت على مشروع قانون رقم 26.20 يقضي بالمصادقة على المرسوم بقانون رقم 2.20.320 المتعلق بتجاوز سقف التمويلات الخارجية.

وتابع بنشعبون، أن واردات المملكة انخفضت بنسبة 43 في المائة إلى غاية 23 أبريل الجاري، كما أن استهلاك الكهرباء انخفض بـ13 في المائة، فيما تحويلات المغاربة المقيمين بالخارج عرفت انخفاضا بـ10 في المائة، بينما عرفت الصناعات التحويلية خاصة قطاع النسيج انخفاضا وصل إلى 80  في المائة إلى حدود 23 أبريل.

وقال الوزير، إن عدد من القطاعات متوقفة بشكل كلي منها قطاع السيارات، وقطاع السياحة وكذا الطيران، مشيرا بالقول “إذا طال طال هادشي مشكل كبير”.

وأبرز الوزير، أنه “من المتوقع أن تعرف وضعية الموجودات من العملة الصعبة تراجعا ملموسا، جراء تأثر عدد من القطاعات المدرة للعملة الصعبة، وهي السياحة والاستثمارات الأجنبية المباشرة والقطاعات المصدرة وتحويلات المغاربة القاطنين بالخارج”.

ودافع بنشعبون، عن مشروع سقف التمويلات الخارجية، مبرزا أن من شأن الاجراء تعزيز الموجودات من العملة الصعبة لتمكين بلادنا من تغطية التزاماتها اتجاه الخارج، والحفاظ على قدرة اقتصادنا على توفير الحاجيات الضرورية من المستلزمات والتجهيزات الطبية والأدوية وكل ما يلزم الاسواق الوطنية من المواد المستوردة من الخارج.

وتابع، أنه  بالرغم “من الظرفية الحالية فان المملكة لازالت تحافظ على ثقة المؤسسات الدولية المالية ما يتيح لها الحصول على التمويل الخارجي بشروط مناسبة”، مضيفا أنه “لحد الآن لم يتم تحديد مبلغ الاجمالي للموارد الخارجية التي ستتم تعبئتها هذه السنة نظرا لصعوبة وضع تقييم دقيق لتأثير جائحة كورونا على الاقتصاد الوطني، وبالتالي على مخزون العملة الصعبة لأنه مرتبط بجهة بالعامل الزمني وطريقة الخروج من الحجر الصحي، وتعافي الاقتصاد الوطني والعالم بعد اندثار هذه الجائحة من جهة أخرى”.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

جائحة كورونا تحرم مراكش من احتضان مؤتمر سياحي عالمي سنة 2020

موارد صندوق كورونا تلامس 34 مليار درهم ونفقاته تتجاوز 24 مليار درهم

“جبهة سامير” تعلق آمالها على صندوق الاستثمار الاستراتيجي لإحياء المصفاة 

علوي: برنامج دعم السياحة سيحافظ على الشغل.. وانطلاقته هذا الأسبوع

الباطرونا توصي باعتماد “شهادة احترام المعايير الصحية” للحد من انتشار كورونا في المقاولات

تابعنا على