أخبار الساعة

هذه كيفية التصويت في انتخابات 8 شتنبر (فيديو)

06 سبتمبر 2021 - 13:18

سلمى الركيبي – صحفية متدربة

يتوجه المغاربة، يوم الاربعاء 8شتنبر، إلى صناديق الاقتراع للإدلاء بأصواتهم وذلك لاختيار ممثليهم في البرلمان والجهات والجماعات، في انتخابات تنظم لأول مرة في يوم واحد.

وتتم عملية التصويت، بحسب المادة 20 من القانون التنظيمي لانتخاب أعضاء مجالس الجماعات الترابية بتسليم الناخب عند دخوله قاعة التصويت بطاقته الوطنية للتعريف لكاتب مكتب التصويت ليعلن الكاتب بصوت مسموع الاسم الكامل للناخب، ويأمر بعدها الرئيس بالتحقق من وجود اسمه في لائحة الناخبين ومن هويته.

وتنص المادة على أن الناخب يجب أن يأخذ بنفسه ورقة تصويت واحدة من فوق طاولة معدة لهذا الغرض مع حرص رئيس مكتب التصويت على احترام هذا المقتضى تم يدخل إلى المعزل ويضع حسب اختياره علامة أو علامتي تصويته في حالة الانتخاب على مستوى دائرتين انتخابيتين في المكان المخصص للائحة أو للمترشح ويقوم بطي ورقة التصويت قبل الخروج من المعزل ليودعها بنفسه مطوية في صندوق الاقتراع.

وأضافت، أن الرئيس يضع على يد المصوت علامة بمداد غير قابل للمحو بسرعة، ويضع اذاك عضوا المكتب في طرة لائحة الناخبين إشارة أمام اسم المصوت، ويعيد الكاتب للناخب بطاقته الوطنية للتعريف ثم يغادر الناخب قاعة التصويت في الحين، إذا كان الناخب يحمل قرارا قضائيا بالتسجيل في اللائحة الانتخابية العامة أمكنه التصويت على النحو المبين أعلاه مع الاشارة إلى ذلك في المحضر.

وحسب نفس المادة إذا تعلق الأمر بناخب تابع لمكتب التصويت وموكل من لدن ناخب مقيم خارج تراب المملكة فإن الناخب الوكيل يقوم بالتصويت باسمه أولا وفق الكيفيات المبينة أعلاه قبل التصويت، نيابة عن الناخب الذي منحه الوكالة وبعد ذلك الإدلاء بوثيقة الوكالة وبطاقته الوطنية للتعريف كما يشار إلى هذه الحالة ببيان خاص في محضر مكتب التصويت.

وأشارت إلى أنه إذا كان الوكيل لا يتوفر على صفة ناخب بمكتب التصويت التابع له الناخب الذي منحه الوكالة أدلى ببطاقته الوطنية للتعريف وبوثيقة الوكالة ثم باشر بعملية التصويت لفائدة الموكل وفق نفس الكيفيات المبينة سابقا، ويشار إلى هذه الحالة ببيان خاص في محضر مكتب التصويت.

وأوضحت أن كل ناخب به إعاقة ظاهرة تمنعه من وضع علامة تصويته على ورقة التصويت أو إدخال هذه الورقة في صندوق الاقتراع، أن يستعين بناخب من اختياره يكون متوفرا على البطاقة الوطنية للتعريف، ويشار في هذه الحالة في محضر العمليات الانتخابية غير أنه لا يمكن لأي شخص أن يقدم المساعدة لأكثر من ناخب معاق واحد.

يشار إلى أن الانتخابات المقررة يوم الأربعاء المقبل، ستستعمل فيها ورقتان وصندوقين، ﻭﺭﻗﺔ ﺧﺎﺻﺔ ﺑﺎﻧﺘﺨﺎﺏ أعضاء ﻣﺠﻠﺲ ﺍﻟﻨﻮﺍﺏ ﺗﻜﻮﻥ ﻓﻴﻬﺎ ﺍﻟﺮﻣﻮﺯ بالألوان ﺗﻌﺒﺄ ﻓﻲ ﻣﻌﺰﻝ ﺧﺎﺹ ﻻﻧﺘﺨﺎﺏ أعضاء ﻣﺠﻠﺲ ﺍﻟﻨﻮﺍﺏ ﻭﺗﻮﺿﻊ ﻓﻲ ﺻﻨﺪﻭﻕ ﺧﺎﺹ بأعضاء مجلس النواب.

الوﺭﻗﺔ الثانية، ﺧﺎﺻﺔ ﺑﺎﻧﺘﺨﺎﺏ أعضاء ﻣﺠﺎﻟﺲ ﺍﻟﺠﻤﺎﻋﺎﺕ وأعضاء ﻣﺠﺎﻟﺲ ﺍﻟﺠﻬﺎﺕ، ﺗﻜﻮﻥ ﻓﻴﻬﺎ ﺍﻟﺮﻣﻮﺯ ﺑﺎلأﺑﻴﺾ ﻭالأسود، ﺗﻌﺒﺄ ﺑﻤﻌﺰﻝ ﺧﺎﺹ ﺑﺎﻧﺘﺨﺎﺏ أعضاء ﻣﺠﺎﻟﺲ ﺍﻟﺠﻤﺎﻋﺎﺕ ﻭﺃﻋﻀﺎﺀ ﻣﺠﺎﻟﺲ ﺍﻟﺠﻬﺎﺕ ﻭﺗﻮﺿﻊ ﻓﻲ ﺻﻨﺪﻭﻕ ﺧﺎﺹ ﺑﺎﻧﺘﺨﺎﺏ أعضاء ﻫﺬﻩ ﺍﻟﻤﺠﺎﻟﺲ.

وكانت دورية لوزير الداخلية، قد نصت على التدابير الصحية الواجب اتخاذها لمواجهة تفشي الفيروس خلال الانتخابات، حيث أكدت في هذا الصدد على أنه يتعين توفير وسائل الوقاية والتعقيم في كل قاعة من قاعات المخصصة للتصويت، وذلك عبر “توفير العدد الكافي من الكمامات والواقيات الشفافة لفائدة رئيس مكتب التصويت، وناِئبه وأعضاء المكتب قصد اتدائها يوم الاقتراع، و”تزويد مكتب التصويت بعلبة أو علبتين من المناشف الورقية التي يتم التخلص منها فور استعمالها، مع صناديق غير قابلة للمس لوضع المناشف الورقية المستعملة فيها”.

وأكدت الدورية على “تزويد مكتب التصويت بقنينة سعة 500 مل من من المحلول المطهر”، بالإضافة إلى “توفير العدد المطلوب من الكمامات عند مدخل مكتب التصويت من أجل تسليمها لكل ناخبة أو ناخب حضر من أحل التصويت دون أن يكون متوفرا على كمامة خاصة به قصد ارتدائها قبل أن يدخل إلى قاعة التصويت.”

كما شددت الدورية على ضرورة “توفير قنينتين سعة 500 مل لكل واحدة من المحلول المطهر، عند مدخل مكتب التصويت لرش المحلول المطهر على يدي كل ناخبة أو ناخب من أجل تعقيم يديه قبل الولوج إلى قاعة التصويت.

كما تطرقت الدورية أيضا إلى اتخاذ التدابير الضرورية لضمان الانسيابية في ولوج الناخبات والناخبين إلى قاعة التصويت وفق شروط السلامة المعمول بها، من خلال وضع علامات على أرض مدخل مكتب التصويت وداخل قاعة التصويت مع احترام المسافة القانونية التي لا تقل عن متر واحد، إلى جانب تعليق الإعلانات التحسيسية الخاصة بالتدابير الاحترازية ضد تفشي وباء فيروس كورونا خارج وداخل قاعة التصويت، لإثارة انتباه الناخبات والناخبين إلى أهمية الالتزام بالإرشادات الوقائية والتوجيهات والتدابير الرامية إلى الرفع من درجة الوقاية والسلامة الصحية.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

أخبار الساعة

بعد تشكيله بساعات قليلة.. استقالة عضوين من المجلس الجماعي لتزنيت

أخبار الساعة

بعد انتخابها عمدة للعاصمة الاقتصادية.. الرميلي: الدار البيضاء تنتظر منا الكثير

أخبار الساعة

حيكر: لو كانت الأمور طبيعية فالبيجيدي أحق بمواصلة إصلاحات الدار البيضاء

تابعنا على