الفلسطينيون يشيعون فتى قتله الاحتلال فجرا

الفلسطينيون يشيعون فتى قتله الاحتلال فجرا

18 ديسمبر 2016 - 17:11

شيّع الفلسطينيون، اليوم الأحد ، جثمان الشهيد الفتى أحمد حازم الريماوي (17 عاما)، إلى مثواه الأخير في مقبرة بيت ريما شمال غرب مدينة رام الله، بالضفة الغربية.

واستشهد الريماوي برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي التي اقتحمت بلدة بيت ريما فجر اليوم، بعدة آليات عسكرية.
وانطلق موكب التشييع من منزل عائلة الشهيد، حيث ألقت عليه عائلته نظرة الوداع قبل أن ينقل الجثمان إلى مسجد البلدة للصلاة عليه، ومن ثم تمت مواراته الثرى.

وردد المشيعون الهتافات الداعية إلى الوحدة الوطنية وإنهاء الانقسام، كما طالبوا المجتمع الدولي بالتدخل للجم اعتداءات الاحتلال الإسرائيلية المتواصلة.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

مقالات ذات صلة

مركز سوس ماسة للدراسات القانونية والاجتماعية

جائزة “الحسن العبادي” تفتح التباري حول أفضل دكتوراه في القانون

مراكش.. إنطلاق برنامج “حكايات شهرزاد” لتأهيل حكواتيات المستقبل

وزيرة الثقافة الجزائرية تحيي ذكرى رحيل الشاب حسني

تابعنا على