اتحاد المنظمات الإسلامية في فرنسا يدين هجوم نيس

15 يوليو 2016 - 03:54

أدان اتحاد المنظمات الإسلامية في فرنسا هجوم نيس، الذي أدى إلى مقتل 80 شخصا وإصابة العشرات، مساء أمس الخميس.

وقدم الاتحاد في بيان نشر على صفحته على “فيسبوك”، تعازيه ومواساته لعائلات ضحايا الهجوم وأقاربهم، داعيا إلى التمسك بالوحدة الوطنية. 

وقتل 80 شخصا وأصيب آخرون، في دهس بواسطة شاحنة في مدينة نيس الفرنسية، وقالت السلطات إن الحادث ربما يكون “إرهابيا”، فيما عاد الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند إلى باريس من رحلة خارج العاصمة، لقيادة خلية أزمة بعد الحادث.

وأوردت وكالة الأنباء الفرنسية، أن الشاحنة دهست جمعا من الناس في نيس كانوا محتشدين لمشاهدة الألعاب النارية بمناسبة احتفالات العيد الوطني، في هجوم أسفر عن سقوط عشرات القتلى، بحسب ما أعلن عنه رئيس بلدية المدينة الواقعة في جنوب شرق فرنسا.

وفي أول تعليق له على عملية الدهس التي استهدفت مدينة نيس، ألصق الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند، تهمة الإرهاب بالإسلام قبل فتح أي تحقيق من طرف الجهات الأمنية والقضائية، قائلا “إن فرنسا كلها تحت تهديد الإرهاب الإسلامي”.

وأعلن هولاند، في خطاب مقتضب في الثالثة من صباح اليوم الجمعة، تمديد حالة الطوارئ في فرنسا ثلاثة أشهر أخرى لتصبح ستة أصبح بعد إعلان قصر الإليزيه إضافة ثلاثة أشهر سابقا، مشيرا إلى أنه استدعى 10 آلاف عنصر من جيش الاحتياط الفرنسي لنشر حفظ الأمن.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

مقالات ذات صلة

مغاربة مقيمون بتركيا يشتكون من توقف خدمات قنصلية المملكة باسطنبول

ضمنها مغربية ومحامي الملك.. الكشف عن التشكيلة الحكومية الجديدة بفرنسا

استنفار في الصين بعد ظهور الطاعون الدملي وتحذيرات من تناول الحيوانات البرية

ارتداء سائق سيارة مصاب بكورونا للكمامة يجنب عائلة من الإصابة بالفيروس

السعودية تكشف البروتوكولات الصحية للحج في ظل جائحة “كورونا”

تابعنا على