شيخي: نشك في الهدف الحقيقي من تغيير اسم التربية الإسلامية

شيخي: نشك في الهدف الحقيقي من تغيير اسم التربية الإسلامية

30 يونيو 2016 - 18:05

قال رئيس حركة التوحيد والإصلاح، عبد الرحيم شيخي، إنه يشك في الهدف الحقيقي وراء تغيير اسم مادة التربية الإسلامية إلى التربية الدينية، خصوصا إذا لم يتم تنوير الرأي العام بأي جواب واضح ومقنع.

واعتبر في مقال له بجريدة "التجديد الأسبوعية" اليوم الخميس، أنه يحق التساؤل في هذا الموضوع، مشيرا إلى أنه "في هذه النازلة نحتاج لفهم سبب تغيير اسم المادة خصوصا وأن مضامينها إسلامية، حسب ما اطلعنا عليه لحد الآن في بعض وسائل الإعلام".

وعبر شيخي عن رفضه لهذا التغيير "ما دام لا ينسجم مع التأويل السليم للدستور وتنزيل مقتضياته ولا يحقق أي مصلحة راجحة تدعو لذلك".

وكانت وزارة التربية الوطنية، قد وزعت وثيقة على ممثلي لجن التأليف المدرسي حول البرامج والتوجيهات التربوية الخاصة بتدريس هذه المادة، حيث ورد في الوثيقة اسم مادة "التربية الدينية" بدل مادة "التربية الإسلامية"، ما أثار ردود فعل مستنكرة في الوسط التعليمي والسياسي والمجتمعي.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

مقالات ذات صلة

فريق طبي وتمريضي ينجح في إجراء عملية جراحية دقيقة على قلب شاب من تنغير

المخازنية يجهضون عملية تهريب للمخدرات

المخازنية يجهضون عملية تهريب دولي للمخدرات بالدريوش

المخازنية، السلطات

تعيينات جديدة على رأس جهاز القوات المساعدة بالمنطقتين الشمالية والجنوبية

تابعنا على