https://al3omk.com/109844.html

قافلة تجوب مدن الشمال تحضيرا للمنتدى المتوسطي للمناخ

أعلن اليوم الإثنين بمدينة طنجة عن تنظيم قافلة للمجتمع المدني ستجوب عدة مدن من شمال المملكة، تحضيرا للمنتدى المتوسطي للمناخ (ميدكوب 22).

وأفاد بلاغ لمجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة بأن تنظيم القافلة تأتي تفعيلا لتوصيات اللقاء الذي جمع بين مجلس الجهة وفعاليات المجتمع المدني في شهر أبريل الماضي، بحضور نحو 200 مشارك ومشاركة يمثلون مختلف أقاليم جهة طنجة تطوان الحسيمة.

وسيشارك في تأطير القافلة، بالإضافة إلى اللجنة المنبثقة عن لجنة قيادة تنظيم (ميدكوب 22)، الشبكة الجهوية للجمعيات البيئية والمؤسسة المتوسطية للتعاون والتنمية وجمعية التراث والتنمية والمواطنة، بدعم من المجلس الإقليمي لتطوان وجماعة تطوان وجماعة المضيق وجماعة الفنيدق وجماعة مارتيل وجماعة قصر المجاز.

وستمر هذه القافلة، التي تسعى إلى التحسيس بقضايا البيئة والمحافظة على المحيط الإيكولوجي، وكذا بأهمية تنظيم المنتدى المتوسطي للمناخ (ميدكوب 22)، الذي سينظم بطنجة يومي 18 و19 من أبريل القادم والرهانات المعقودة على تنظيم المغرب لقمة (كوب 22 ) حول التغيرات المناخية، على مدن القصر الصغير وتطوان والمضيق والفنيدق وجماعة قصر المجاز.

وتهدف القافلة إلى تشبيك جهود كل الفعاليات المتوسطية بشكل عام، وجهود فعاليات جهة طنجة تطوان الحسيمة بشكل خاص، لمواجهة التحديات التي تطرحها تداعيات التغيرات المناخية، وربط تطوير أهداف التنمية المستدامة بتثمين المبادرات المحلية الجيدة بما في ذلك المرتبطة بالمسألة البيئية.

ويحتوي برنامج القافلة على لقاءات توعوية ميدانية مع الهيئات المنتخبة وممثلي المجتمع المدني والمنابر الإعلامية المتواجدة بالمدن التي ستزورها القافلة، إضافة إلى تنظيم ملتقى “قافلة ميدكوب 22” بتطوان، المنظم تحت إشراف الخبير المغربي في مجال المناخ زين العابدين الحسيني وبتنسيق ودعم من جامعة عبد المالك السعدي بتطوان وغرفة التجارة والصناعة والخدمات بتطوان.

كما يشمل برنامج القافلة عروضا توجيهية للمنسق العام لقافلة المناخ المتوسطي عبد الوهاب إيد الحاج وعضو اللجنة العلمية لمنتدى “ميدكوب 22” والخبير الدولي في مجال المناخ سعيد شكري، وكذا تقديم تجارب ناجحة لبعض الجماعات الترابية في مجال المناخ والمحافظة على البيئة.

تعليقات الزوّار (0)