مجتمع

عميد كلية العلوم والتقنيات بمراكش يمنع نشاطا ضد التطبيع

 يسرى الأزلي

منع عميد كلية العلوم والتقنيات بمراكش “موحى توريرة”، مهرجانا خطابيا، كان من المرتقب تنظيمه أمس الثلاثاء، برحاب الكلية ضد التطبيع مع الكيان الصهيوني، ونصرة للقضية الفلسطينية ودعما للانتفاضة الثالثة.

وصرح أحد الطلبة لـ”العمق المغربي”، أنه بعد حوار مطول مع العميد أول أمس الإثنين، قال لهم “إذا وجدتم مدرجا فارغا فخذوه”، إلا أنه تخاذل وسحب كلامه، فقام الكاتب العام بمنعهم من أخد المدرج، بعد أن حصلوا عليه بتعاطف أُستاذة بالكلية مع مضمون المهرجان، حيث تركت لهم المدرج لتقيم الدرس بقاعة أخرى.

وأضاف المصدر ذاته، أن الطلبة يجهلون أسباب رفض العمادة، و”يدينون بشدة مثل هذه الأشكال من القمع، التي تمارسها العمادة مرارا وتكرارا على الطلبة اتجاه الأنشطة الثقافية التوعوية التي يقوم بها هذا المكون من داخل الساحة” يقول المصدر ذاته.

يذكر أن الطلبة احتجوا داخل مقر العمادة في وقفة استمرت حوالي نصف ساعة، ثم نقلوا المهرجان إلى ساحة الكلية.