https://al3omk.com/158147.html

الجامعة توقف مدربين ولاعبين وتغرم فرقا بالبطولة الاحترافية

قررت اللجنة المركزية للتأديب والروح الرياضية التابعة للجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، توقيف “سيرجيو لوبيرا”، مدرب المغرب الرياضي التطواني لـ4 مباريات اثنتان منها موقوفتا التنفيذ مع غرامة مالية قدرها 1000 درهما، إضافة إلى تغريم نادي المغرب الرياضي التطواني مبلغ 2000 درهما.

وقررت توقيف عبد الهادي السكتوي مدرب فريق حسنية أكادير لمباراتين واحدة منها موقوفة التنفيذ مع غرامة مالية قدرها 1000 درهما، وذلك في اجتماعها مساء الأربعاء المنصرم، لدراسة الملفات المحالة عليها.

كما قررت توقيف سلمان ولد الحاج لاعب فريق المغرب الرياضي التطواني لـ4 مباريات اثنتان منها موقوفتا التنفيذ مع غرامة مالية قدرها 3000 درهما، وتوقيف محمد روحي لاعب فريق الكوكب المراكشي لمباراة واحدة.

وبالنسبة للبطولة الاحترافية اتصالات المغرب القسم الثاني، قررت اللجنة حرمان محمد برحيمو رئيس فريق الاتحاد الرياضي القاسمي من ولوج الملاعب لمدة 6 مباريات نافذة، أثناء اللقاءات الرسمية لناديه، مع تغريمه 3750 درهما.

وقضت بحرمان كل من رشيد بارا والبشير زاهير، عضوي المكتب المسير لفريق الاتحاد الرياضي القاسمي من ولوج الملاعب لمدة 3 مباريات نافذة، أثناء اللقاءات الرسمية لناديهم، مع تغريمهم 3750 درهما.

كما قررت توقيف عبد الله خفيفي لاعب فريق مولودية وجدة لمدة 3 مباريات واحدة منها موقوفة التنفيذ مع غرامة مالية قدرها 750 درهما، وتوقيف سعيد بوحبة مرافق فريق الوداد الرياضي الفاسي لمباراتين نافذتين مع غرامة مالية قدرها 750 درهما.

إضافة إلى ذلك، قررت اللجنة توقيف إبراهيم توزاني لاعب فريق الاتحاد الرياضي لتمارة لمباراة واحدة، وتوقيف أشرف مرزاق لاعب فريق الوداد الرياضي الفاسي لمباراة واحدة، وتوقيف أحمد السحمودي لاعب فريق اتحاد الرياضي القاسمي لمباراة واحدة.

إلى ذلك، وجهت اللجنة المذكورة تحذيرا وتنبيها إلى فريق مولودية وجدة على إثر الأحدات التي رافقت نهاية المباراة التي جمعت يوم الأحد 19 مارس 2017 بين موولودية وجدة ويوسفية برشيد لحساب الجولة 23، مع غرامة مالية قدرها 5000 درهما.