شاب ينهي حياته شنقا بحي “المنصور الذهبي” بزاكورة
https://al3omk.com/176915.html

شاب ينهي حياته شنقا بحي “المنصور الذهبي” بزاكورة

أقدم شاب يبلغ من العمر 25 سنة، على وضع حد لحياته، شنقا، حيث عُثر على جثته مساء اليوم الأربعاء، معلقة على سقف غرفته بواسطة حبل، بمنزله الكائن بحي المنصور الذهبي، بمدينة زاكورة.

وذكرت مصادر محلية لجريدة “العمق”، أنه تم العثور على جثة الهالك، والذي يشتغل كفلاح، بعد تسرب رائحة نثنة من منزله، حيث قام جيرانه بإخطار السلطات المحلية، والتي حلت بعين المكان بمعية عناصر الشرطة القضائية، والشرطة العلمية، ورجال الوقاية المدنية من أجل معاينة الجثة، وفتح تحقيق في الحادث.

ورجحت المصادر ذاتها، أن يكون الشاب المزداد سنة 1992، والمنحدر من دوار المغار، بجماعة ترناتة، إقليم زاكورة، قد أقدم على وضع حد لحياته بسبب ظروفه الاجتماعية والمادية القاسية.

هذا، وقد جرى نقل جثة الهالك إلى المستشفى الإقليمي الدراق بزاكورة، في حين فتحت المصالح الأمنية تحقيقا في الموضوع تحت إشراف النيابة العامة للوقوف أكثر على الدوافع الحقيقية التي دفعت بالشاب إلى وضع حد لحياته بتلك الطريقة.