https://al3omk.com/179702.html

العشرات يطالبون بالإفراج عن معتقلي الفيسبوك في وقفة بمراكش

طالب العشرات من المحتجين في مدينة مراكش اليوم الخميس، بالإفراج الفوري عن الشباب المعتقلين على خلفية تدوينات على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، والمتابعين بقانون الإرهاب.

واعتبر المشاركون في الوقفة، من خلال الشعارات التي تم ترديدها، متابعة الشباب بسبب تدوينات بقانون الإرهاب “أمر غير عادل”، وتضخيم لحجم القضية.

إلى ذلك، ناشدت الوقفة التي دعا إليها كل من منظمة التجديد الطلابي وشبيبة العدالة والتنمية، والتي حضرتها والدة المعتقل يوسف الرطمي المنحدر من مدينة بنجرير، (ناشدت) المعتقلين المضربين عن الطعام إلى توقيف الإضراب.

وقفة تضامنية مع معتقلي فيسبوك بمراكش

وقفة تضامنية مع معتقلي فيسبوك بمراكش

وعرفت الوقفة المذكورة حضورا أمنيا كبيرا، تحت إشراف مسؤولين رفيعي المستوى بولاية أمن مراكش، على خلاف عدد من الوقفات الاحتجاجية الأخرى.

ويشار إلى أن عدد من المدن المغربية شهدت وقفات متفرقة تضامنية مع الشباب المعتقلين، وللمطالبة بالإفراج عنهم وعدم متابعتهم بقانون الإرهاب، كما شهد الموقع الأزرق حملات تضامنية واسعة باستعمال الهاشتاغ “#الحرية_للشباب”.

تعليقات الزوّار (0)