https://al3omk.com/271268.html

النهج يدعو لإحياء حركة 20 فبراير ويندد بـ”العبث السياسي”

على بعد أيام من حلول الذكرى السابعة لحركة 20 فبراير، دعا حزب النهج الديمقراطي إلى إحياء هذه الحركة التي وصفها بـ”الخالدة”، مشيرا إلى أنها تتزامن هذه السنة مع تمدد وتوسع الحراك الشعبي، معريا ما اعتبره “عمق أزمة المخزن وفشل مشروعه التنموي – تعميق الفقر والهشاشة عبر الاجهاز على صندوق المقاصة، تحرير الأسعار، تعويم الدرهم وغيرها، – وبدل الاستجابة لمطالب الحراك الشعبي، شدد هجمته القمعية من اعتقالات، موحاكمات صورية  وأحكام جائرة” وفق تعبيره.

وندد النهج في بلاغ توصلت “العمق” بنسخة منه، بما وصفه “العبث السياسي الذي تمارسه أجهزة المخزن في التعاطي مع أرواح المواطنين والمواطنات إثر موجات البرد”، لافتا إلى أنه “إذا كانت موجات البرد التي يشهدها المغرب، تدخل ضمن التغير العام للأنظمة المناخية في العالم، فإن حجم الكارثة التي ألمت بالعديد من المناطق عرى بالكاشف التهميش الذي يعانيه سكانها ويشكل أحد مظاهر فشل النموذج التنموي المطبق، في حين ليست الاجراءات الاحترازية التي أعلنت عنها الحكومة سوى إجراءات ترقيعية وارتجالية” حسب تعبيره.

وطالب النهج الحكومة، بـ”التدخل العاجل من أجل إنقاذ الضحايا، كما يندد بإصرار الدولة على تصفية ما تبقى من صندوق المقاصة، وضر مجانية التعليم وإقرار قانون يضرب في العمق الحق في الاضراب وتعديل مدونة الشغل لتعميم الهشاشة”.

 

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك