https://al3omk.com/275725.html

التنوع الثقافي المغربي يتألق في المعرض الدولي لغانا

عاشت العاصمة الغانية، أمس السبت بأكرا ، على إيقاعات الثقافة المغربية، التي كشفت، طوال اليوم، تنوعها وغناها وروعتها أمام زوار الدورة ال 22 للمعرض الدولي لغانا .

وكانت المنتوجات المجالية والشاي المغربي التقليدي و الحلويات الشهية بالمملكة على موعد خلال هذا اليوم مع الزوار الغانيين وغيرهم من أجل اكتشاف التنوع الثقافي بالمغرب .

واستقطب الرواق المغربي، الذي تم تنصيبه على مساحة 100 متر مربع، عددا كبيرا من الجمهور ، لاسيما مع بث إعلانات وأفلام وثائقية على شاشات تعكس تنوع التراث المغربي والمؤهلات الكبيرة التي يتميز بها وجمال مواقعه وغنى طبخه المشهور عالميا.

واستطاع الرواق المغربي ، الذي زين بمنتوجات تقليدية مغربية، أن يجذب حشودا كبيرة من الزوار بفعل أنشطته الترفيهية المصحوبة بتقديم حلويات تقليدية في جو من السرور .

وقال رئيس الوكالة المغربية للاستثمار وتنمية الصادرات، حسن نصر، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، إن مشاركة المغرب في المعرض الدولي لغانا، التي تعد الأولى من نوعها، تهدف إلى تعزيز علاقات الشراكة بين الفاعلين المغاربة والغانيين وإعطائها دفعة جديدة.

وأضاف أن الرواق المغربي ، حيث تعرض الشركات المغربية، لاسيما الفاعلة في مجال قطاعات الكهرباء والأشغال والبناء والمياه والري، منتوجاتها، استطاع أن يستقطب انتباه الزوار الغانيين والاجانب.

من جانبه، أشار رئيس لجنة إفريقيا والعلاقات جنوب – جنوب بالاتحاد العام لمقاولات المغرب، عبدو ديوب، أن غانا تعد شريكا استراتيجيا للمغرب، مشيرا إلى أن مشاركة المملكة في هذا المعرض تندرج في إطار استمرار مسلسل تعزيز العلاقات الثنائية.

ويشكل المعرض الدولي لغانا الذي يستمر إلى غاية 7 مارس المقبل بمشاركة 600 عارض، فضاء للتفاعل بين الفاعلين الاقتصاديين والمستثمرين والمقاولات، ويتيح الفرصة لعقد شراكات.

وستنظم في إطار هذا المعرض ندوات ومحاضرات ولقاءات عمل ثنائية.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك