"لوزين": مركز ثقافي غير حياة شباب مغاربة .. وهذه قصصهم

21 مارس 2018 - 18:13

بمجرد أن تطأ قدماك المركز الثقافي “لوزين” بعين السبع بالدار البيضاء، تعلم أن المكان لا يمكن إلا أن يكون بيئة استثنائية للشباب المغاربة وحتى الأجانب الراغبين في التعبير عن أنفسهم بشتى الطرق.. رقص وموسيقى وتصوير وسينما ومسرح وورشات تدريبية وأشياء أخرى.

“تمنيت لو أن المغرب بأكمله كان لوزين” بهذه الجملة عبرت نهيلة، أحد المنخرطات في المركز عن إعجابها به، موضحة أنها كانت تعاني من اكتئاب بسبب مشاكل شخصية، لكن دخولها للوزين غير منحى الأمور وجعلها تحب الحياة من جديد.

جريدة “العمق” زارت المركز الثقافي والتقت بنهيلة وزكرياء وأيوب وإيناس.. أسماء وقصص مختلفة لكن البطل واحد هو مركز “لوزين”.

يشار أن “لوزين” أسس من طرف مؤسسة “تورية وعبد العزيز” التي تأسست عام 2013 بالدارالبيضاء، وتسعى للترويج ونشر الإبداع في المغرب ودعم الحياة الثقافية، بالإضافة إلى الترويج لتنوع أشكال التعبيرات المتعددة.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

الدوزي ينتصر على فيروس “كورونا”

عزيز سعد الله

المركز السينمائي المغربي يحتفي بالفنان الراحل سعد الله عزيز

رابور مغربي

في أول ظهور لها.. زوجة الرابور “البنج” المُحجبة تشعل مواقع التواصل (صورة)

تابعنا على