بريطانيا تعتزم المشاركة في عمل عسكري ضد سوريا دون الرجوع البرلمان

قالت هيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي)، اليوم الأربعاء، إن الحكومة البريطانية مستعدة للمشاركة في عمل عسكري عاجل ضد سوريا دون انتظار موافقة من نواب البرلمان.

وأكدت (بي.بي.سي) نقلا عن مصادر حكومية وصفتها بالرفيعة، أن رئيسة الوزراء تيريزا ماي ترى أنه من الضروري توجيه ضربة عسكرية عاجلة للنظام السوري ردا على الهجوم الكيمياوي في مدينة دوما.

وأضافت أن الرد العسكري سيسهم في ردع أي محاولة لاستخدام أسلحة كيمياوية محظورة في المستقبل، لاسيما ضد المدنيين العزل.

وكانت ماي اعتبرت في وقت سابق اليوم أن كل المؤشرات تدل على وقوف نظام الأسد وراء الهجوم الكيمياوي الذي وقع الأسبوع الماضي.

وردا على ذلك، طالب حزب العمال أكبر أحزاب المعارضة في مجلس العموم الحكومة بضرورة استشارة البرلمان قبل القيام بأي تحرك عسكري ضد سوريا.

مقالات ذات صلة

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك