أكادير تستقبل جثة ضحية “غرامة مرجان”.. وصلاة الجنازة موازاة مع ليلة القدر

علمت جريدة “العمق” من مصادرها الخاصة، بأن جثمان الشاب الذي راح ضحية نيران أضرمها في جسده قبل أسبوع بالمركب التجاري مرجان بعد أدائه لغرامة مالية، قد وصلت قبل قليل إلى مسقط رأسه بحي بن سركاو بالمدخل الشرقي لمدينة أكادير، ومن المنتظر أن تقام عليه صلاة الجنازة موازاة مع الاحتفاء بليلة القدر بمسجد المحسنين بذات الحي الذي يعرف اقبالا كبيرا من لذن اهل واصدقاء ومعارف الهالك.

وأفادت مصادرنا أن جوا من الحزن يخيم على الحي المذكور، منذ انتشار خبر انتحار هذا الشاب بتلك الطريقة المروعة، تم نقله من مستشفى الحسن الثاني إلى المستشفى العسكري بمراكش لخطورة حالته، وفتحت طريقة معاقبته من طرف إدارة المركب، نقاشا كبيرا على مواقع التواصل الاجتماعي، وخاصة الطريقة التي يتم بها استخلاص الغرامات على كل من تبث في حقه سرقة منتوج داخل المركز التجاري، بحبث يؤدي المخالف الثمن عشر مرات مضاعفة، وهو الأمر الذي دفع الهالك بسببه مبلغ 2000 درهم، لكونه أخذ منتوجا مخصصا لإحداث الثقوب قيمته الحقيقية 200درهم.

loading...

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك