البوليساريو تقتل شابا صحراويا.. وتفرق محتجين بالرصاص (فيديو وصور)

توصلت جريدة “العمق” بمقطع فيديو وصورا لاحتجاجات على تصفية جبهة البوليساريو الانفصالية لشاب صحراوي داخل السجن بتندوف.

واندلعت الاحتجاجات يوم السبت 16 يونيو 2016 مطالبة بفتح تحقيق حول مقتل الشاب الصحراوي داخل السجن، وهي الاحتجاجات التي وجهها الجبهة الانفصالية بالرصاص للحيلولة دون اقتحام المحتجين لما يسمى بمقر الرئاسة.

وأظهر مقطع فيديو تجمهرا لمجموعة من النشطاء الصحراويين في شكل احتجاجي على مقتل الشاب الصحراوي متهمين البوليساريو بتصفيته داخل السجن وادعائها أن الأمر يتعلق بالانتحار.

كما أظهر المقطع ذاته أشخاصا بلباس عسكري يحاولون السيطرة على الوضع وتهدئة الجماهير المحتجة، إلا أن المحتجين أصروا على ضرورة تحمل سلطات الجبهة الانفصالية لمسؤوليتها في مقتل المعني بالأمر.

 

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك