مجتمع

القضاء يتابع المتهم الرئيسي في قضية خديجة بـ “الاتجار بالبشر”

قال المحامي إبراهيم حشان، عضو هيئة الدفاع عن القاصر “خديجة”، إن وكيل الملك بمحكمة الاستئناف ببني ملال وجه للمتهم الرئيسي الملقب بـ”كريطي”، اتهامات عديدة من بينها تهمة الاتجار بالبشر.

وأضاف المتحدث حشان في تصريح لجريدة “العمق”، أن تهمة الاغتصاب الموجهة إلى بقية الموقوفين والبالغ عددهم 11 شخصا، تصل عقوبتها إلى 20 سنة طبقا للفصل رقم 486 من القانون الجنائي المتعلق بالاغتصاب، على اعتبار أن خديجة لم تصل بعد سن 18 سنة.

يُشار أن تهمة الاتجار بالبشر تتراوح عقوبتها بين 20 و30 سنة وغرامة مالية بين 20 ألف درهم و2 مليون درهم، حسب الفصل 4-448 من القانون المتعلق بمكافحة الاتجار بالبشر.

وكانت القاصر خديجة ذات الـ 17 ربيعا قد كشفت تعرضها للاحتجاز نحو شهرين تعرضت خلالهما للاغتصاب والتعذيب بعد اختطافها من أمام بيت أحد أقاربها في بلدة أولاد عياد بمنطقة الفقيه بنصالح منتصف يونيو الماضي. وأثارت القضية صدمة لدى المتتبعين، وحملة تضامن واسعة معها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.