https://al3omk.com/332054.html

طفل بتيزنيت يتعرض لمحاولة اختطاف .. والمتهم يدعي “الحُمق” الطفل في الحادية عشر من عمره

تعرض طفل في الحادية عشر من عمره زوال اليوم السبت، لمحاولة اختطاف من طرف شخص ثلاثيني وسط مدينة تزنيت، إلا أن مجموعة من بعض المارة وأفراد القوات المساعدة،تمكنوا من محاصرته قبل أن يستقل سيارة في ملكيته.

وأفاد شهود عيان لجريدة “العمق”، بأن صاحب سيارة زرقاء اليوم، أقدم على جر طفل يتابع دراسته بمدرسة الحسن الأول نحو سيارته التي كانت مركونة بجانب سوق ودادية الموظفين.

وبعد اكتشاف أمره من طرف بعض المارين، تظاهر هذا الشخصي الثلاثيني بأنه يعاني خللا نفسيا، غير أن السلطات الأمنية اقتادته نحو مخفر الشرطة وفتحت تحقيقا معه.

وعقب الحادث أصدرت المديرية العامة للأمن الوطني بلاغا، أشارت من خلاله إلى أن الموقوف على ذمة محاولة اختطاف الطفل، يبلغ من العمر 35 سنة، وهو من ذوي السوابق القضائية، مشيرة أنه هدد الطفل قبل أن يقوم بمحاولة اختطافه.

وأكد البلاغ أنه تم وضع المشتبه فيه تحت تدبير الحراسة النظرية على خلفية البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، للكشف عن جميع خلفيات وملابسات ودوافع هذه القضية، مبرزا أنه تم إيداع السيارة المستعملة في محاولة ارتكاب الجريمة بالمحجز البلدي رهن إشارة البحث.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك