حرب الإخوة بالمحمدية.. عنترة: الـPJD طعنني من الخلف وإقالتي ولت

05 أكتوبر 2018 - 09:00

حمل رئيس المجلس البلدي بالمحمدية حسن عنترة مسؤولية البلوكاج لإخوانه في الحزب، واعتبر أنه تلقى طعنة من أعضاء حزب العدالة التنمية، بسبب نكرانهم لكل الأعمال التي قام بها للنهوض بالمدينة، وكذا المشاريع التي رأت النور بعد توليه منصب رئاسة المجلس الجماعي وذلك بالرغم من مرافقتهم له بكل خطوة يخطوها.

وعن عدم انعقاد دورة أكتوبر لمناقشة ملف إقالته من المجلس، قال عنترة في تصريح لجريدة “العمق”، إن سبب عدم اكتمال النصاب القانوني للدورة وتغيب الأعضاء، يرجع إلى تخوفهم من مواجهة ساكنة المحمدية، التي احتجت بشدة على قرار طلب إقالتة من المجلس.

ومن الأسباب كذلك، التي ذكرها عنترة، أن الصراع الذي نشب قبل أيام قليلة، بين الساكنة وبين البرلماني نجيب البقالي، خلال الندوة الصحفية التي عقدها المجلس الجماعي للمجمدية، بسبب وصفه للحضور بأنه دون المستوى عبر استعماله لألفاظ لا أخلاقية على حد تعبيره.

وأضاف المتحدث، أن أحد المعارضين تقدم بتنازل للمجلس، الشهر الفارط يوضح من خلاله انسحابه من مجموعة المعارضين، ما اعتبره خطوة أربكت باقي الأعضاء، وتسببت في طي ملف إقالته من منصبه.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

هل رحَّل المغرب القنصل أحرضان من الجزائر بعد وصفهِ الجارة الشرقية بـ”العدوة”؟

الشبيبة الاستقلالية تطالب بنموسى بتقديم استقالته وتعتبر تصرفه مسا بالسيادة الوطنية

إحرشان: بنموسى يتمادى في الأخطاء ويراكم الزلات وما قام به يستلزم الاعتذار للشعب

تابعنا على