https://al3omk.com/344998.html

الصحة تعطي انطلاقة “التطبيب عن بعد” بأزيلال بالمركز الصحي لزاوية أحنصال

أعطى الكاتب العام لوزارة الصحة هشام نجمي، اليوم الاثنين، الانطلاقة الرسمية لعملية التطبيب عن بعد Télémecine بالمركز الصحي القروي مستوى 2 بجماعة زاوية احنصال بإقليم ازيلال.

وبحسب بلاغ للمديرية الجهوية، توصلت جريدة “العمق” بنسخة منه، فإن هذه التجربة الأولى من نوعها على مستوى جهة بني ملال خنيفرة، تندرج في “إطار الإستراتيجية التي تنهجها وزارة الصحة لتقريب وتحسين جودة الخدمات الصحية لفائدة ساكنة المناطق القروية والجبلية والصعبة الولوج كمنطقة زاوية احنصال التي تبعد عن مدينة ازيلال بحوالي 80 كلم بمسالك جبلية وعرة وصعبة الولوج، خاصة في هذه الفترة من السنة حيث تعرف المنطقة تساقطات مطرية وثلجية تؤدي في غالب الأحيان إلى عزلة الساكنة.”

البلاغ ذاته أفاد أن الطاقم الصحي بالمركز الصحي القروي لزاوية احنصال، كان قد استفاد من مجموعة من التكوينات على مستوى المركز ألاستشفائي الجامعي محمد السادس بمراكش همت بالأساس كيفية التعامل والاشتغال بالمعدات التقنية والتكنولوجية المخصصة للتطبيب عن بعد، إضافة إلى كيفية تشخيص المرض والتواصل عن بعد مع الأطقم الطبية المختصة بالمركز ألاستشفائي الجامعي محمد السادس بمراكش.

ومن المنتظر ان تستفيد من عملية التطبيب عن بعد ساكنة منطقة زاوية احنصال والدواوير المجاورة التي تبلغ حوالي 10000 نسمة عن طريق التشخيص الأولي للمرض وتتبع الحالات من طرف الأطقم الطبية المتخصصة، وفق ما جاء في بلاغ المديرية الجهوية لوزارة الصحة.

وذكر البلاغ أن الكاتب العام لوزارة الصحة هشام نجمي أعطى الانطلاقة الرسمية لهذه التجربة مرفوقا بكل من والي جهة بني ملال خنيفرة عامل اقليم بني ملال، وعامل إقليم ازيلال، والمدير الجهوي للصحة بالجهة، ومدير المركز ألاستشفائي الجامعي محمد السادس بمراكش، إضافة إلى منتخبي الجهة وممثلي السلطات المحلية

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك