https://al3omk.com/350100.html

تنسيقية بخنيفرة تدعو الساكنة للإحتجاج ضد “الساعة الإضافية” يوم السبت 10 نونبر

أطلقت هيئة تدعى “التنسيقية المحلية لمناهضة الفساد” بخنيفرة نداء إلى أمهات وأولياء التلاميذ، والأطر التربوية والمجتمع المدني والفعاليات الحقوقية والسياسية والنقابية من أجل المشاركة في الوقفة الاحتجاجية المزمع تنظيمها يوم السبت 10 نونبر 2018 على الساعة السادسة والنصف مساء أمام المديرية الاقليمية للتربية الوطنية بخنيفرة ضد قرار الساعة الاضافية.

وأوضح النداء الذي يجري تداوله بشكل واسع على مواقع التواصل الاجتماعي أن هذه الوقفة تروم “التصدي لقرار العمل بالساعة الاضافية واثارها السلبية على التلاميذ والأساتذة والأسر”.

وفي هذا السياق، اعتبر عبد العزيز ابرهيمي رئيس الفرع المحلي للهيئة المغربية لحقوق الإنسان أن “الوقفة الإحتجاجية التي دعت إليها التنسيقية المحلية لمناهضة الفساد بخنيفرة أمام المديرية الإقليمية للتربية الوطنية يوم السبت المقبل جاءت كتعبير من مكونات التنسيقية الحقوقية والنقابية والسياسية على رفضها القاطع للقرار الحكومي الإرتجالي والأحادي الجانب باعتماد التوقيت الصيفي غرينيتش + 1 “.

وأشار عضو التنسيقية المحلية لمناهضة الفساد بخنيفرة في تصريح لجريدة “العمق” أن “هذا القرار سيؤثر لا محالة على الإستقرار المادي والمعنوي للأسر وآمن وسلامة بناتهم وأبنائهم خاصة منهم الأطفال الذين يتابعون دراستهم بالعالم القروي وهم الملزمون بالإلتحاق بالدراسة في وقت الظلام”.

وأضاف المتحدث ذاته، أن قرار الحكومة هذا “دليل على استهتارها بالأرواح وسلامة الأطفال ورضوخا لتوجهات الإتحاد الأوروبي الخاصة بالتوقيت الصيفي بمعزل عن الشعب المغربي الذي لم يبقى أمامه سوى الإحتجاج والضغط بكل الطرق المشروعة حتى تتراجع هذه الحكومة عن قرارها والعودة إلى العمل بالتوقيت الطبيعي”، على حد قوله.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك