https://al3omk.com/355867.html

العداء المرابطي لـ”العمق”: الجامعة لا تشجع الرياضة بالمغرب عقب فوزه بمارطون عمان الدولي

قال العداء المغربي، رشيد المرابطي، إن الجامعة الملكية المغربية لألعاب القوى لا تشجع الرياضة، وأن تعاملها مع الرياضيين لا يعود على الرياضة بالمغرب بالنفع وأبرز تجلياته هو غياب الألقاب.

وأضاف المرابطي في تصريح لجريدة “العمق”، أنه عقب فوزه بمارطون عمان الدولي لم يتلقى اهتماما من طرف الجامعة الملكية المغربية لألعاب القوى، وأن ما يقع في الجسم الرياضي بالمغرب ليس له مثيل في دول أخرى.

وتابع العداء المغربي، نلعب في عدة تظاهرات رياضية داخل المغرب وخارجه، ونلاحظ اهتمام الدول الأجنبية بالعدائين.

وأحرز العداءان المغربيان عزيزة الراجي ورشيد المرابطي لقب النسخة السادسة من منافسات ماراثون عمان الصحراوي، حيث حقق العداء المغربي رشيد المرابطي المركز الأول وجاء في المركز الثاني العداء المغربي محمد المرابطي وحل العداء العماني سامي السعيدي في المركز الثالث.

وحققت العداءة المغربية عزيزة الراجي المركز الأول فيما جاءت الفرنسية كاتلين لافوين ثانيا وحلت في المركز الثالث، والبريطانية كارن دي وعلى مستوى الفرق حقق فريق المغرب TGCC وحل في المرتبتين الثانية والثالثة على التوالي فريق الجيش العماني السلطاني.

وجرت أطوار المارطون في 6 مراحل لمدة 6 أيام حيث قطع المشاركوند المرحلة الأولى مسافة 25 كم من قرية الواصل بولاية بدية، وفي اليوم الثاني انطلق المشاركون إلى المرحلة الثانية بمسافة 20 كم والمرحلة الثالثة امتدت لمسافة 28 كم وكانت بمثابة نقطة حاسمة بالنسبة للعدائين.

وقطع المشاركون مسافة 27 كلم في اليوم الرابع وفي اليوم الخامس تم قطع المرحلة الليلية لمسافة 42 كيلومتر، فيما كانت المرحلة السادسة والأخيرة لمسافة 23 كم، حيث قطع المتسابقون مسافة 1500 متر.

تعليقات الزوّار (1)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك