https://al3omk.com/356604.html

ناشط بالجماعة يعتصم أمام شرطة وجدة بعد أن سحبت منه “كريمة” قال إن القرار "انتقامي"

يخوض الناشط والمدون سعيد بوغالب، المنتمي لجماعة العدل والاحسان، اعتصاما مفتوحا أمام مركز الشرطة بوجدة، صباح اليوم الثلاثاء للمطالبة بارجاع رخصة سيارة الأجرة التي سحبت منه.

وفي نفس الصدد، شدد بوغالب في تصريح لجريدة العمق أن “سلطات وجدة سحبت منه رخصته دون مبرر قانوني مما دفعه الى الاعتصام ،موردا أن “هذه الرخصة استفاد منها سنة 2001 في فترة العامل السابق المذكوري الذي باشر حوارات مع المعطلين في اطار الادماج، رقم التسلسلي هو 1133”.

المتحدث ذاته، أكد قائلا: “فوجئت يوم 5 يونيو 2018 بمصادرة رخصتي بمركز السيارات قرب المحطة الطرقية دون توصلي بوصل السحب ،فذهبت لمركز الشرطة بوجدة ولم أتلقى أي جواب أو مبرر قانوني لهذا السحب التعسفي “.

واستنكر بوغالب بشدة قرار السلطات واصفا إياه بأنه “انتقام”، معبرا عن إدانته في نفس الوقت “لصمت وتجاهل الملحقة المكلفة بالنقل بوجدة”، وفق رواية المتحدث.

وأشار المصدر ذاته، إلى أن قرار سحب الرخصة منه، “هو إنتقام مني من سلطات جرسيف التي، بسبب انخراطي في فضح الفساد بالمدينة على مواقع التواصل الاجتماعي خاصة وأنني أحاكم بالمحكمة بسبب تدوينتين على الفايسبوك”، مضيفا: “لن أسكت عن هذا وسأدافع عن حقي بكل الطرق المشروعة، بل سأدخل في إضراب عن الطعام حتى الموت لاسترجاع حقي”.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك