سلطات وجدة تشمع منزل قيادي بالجماعة .. والأخيرة: خرق للقوانين

04 ديسمبر 2018 - 04:00

قالت جماعة العدل والإحسان، إن “قوات عمومية بمختلف أصنافها، قامت بشكل همجي هستيري مساء أمس الإثنين بمدينة وجدة على الساعة 4 مساءً، باقتحام بيت الدكتور المهندس لطفي حساني عضو مجلس شورى الجماعة، بعدما كسرت أبوابه ومكثت فيه لساعات ثم عمدت إلى تشميعه”.

وأوضحت الجماعة في بلاغ له، توصلت جريدة “العمق” بنسخة منه، أن صاحب المنزل “كان يستقبل فيه مجالس النصيحة التي يتم فيها تحفيظ القرآن ومدارسته”، معتبرة تشميعه “خرقا لجميع النظم والقوانين الجاري بها العمل”.

وأشارت الجماعة في بلاغها المقتضب، أن هذا الحدث “جاء في سياق يعرف فيه البلد غليانا غير مسبوق بسبب أشكال الظلم التي تجاوزت كل الحدود ولم تستثن طبقة ولا فئة من المجتمع”.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

أساتذة متعاقدون يهددون بمقاطعة امتحانات البكالوريا .. هذه أسبابهم

البحث عن 20 ممرضة ببرشيد

أنابيك.. 43 فرصة شغل في تخصصات مختلفة

تابعنا على