https://al3omk.com/394810.html

بعد ساعتين من “اختطافه” .. العثور على ابن قائد الدرك بأكوراي عقب عملية تمشيط واسعة النطاق

في عملية سريعة، عثر أفراد الدرك بأكوراي على ابن قائد الدرك بعد ساعتين من “اختطافه”، عقب تمشيط واسع النطاق بأرجاء المدينة، استعلت فيها الكلاب الأمنية المدربة، حيث عاد معها ابن قائد مركز الدرك سالما إلى حضن أسرته.

وكانت مصادر محلية،قد كشفت أن ابن قائد الدرك الملكي بأكوراي التابع لسرية الدرك بالحاجب، تعرض لـ”الاختطاف”، صباح اليوم الاثنين، وذلك عقب خروجه كعادته أمام مقر الدرك في انتظار مرور سيارة النقل المدرسي التي تقله إلى الحجرة الدراسية.

وبحسب مصادر جريدة “العمق”، فإن ابن قائد الدرك الذي لا يتعدى عمره 10 سنوات ويدرس بالقسم الثالث ابتدائي، تم العثور على محفظته ووزرته، لحظات بعد خروجه لانتظار النقل المدرسي

وأضافت المصادر ذاتها، أن مركز الدرك بأكوراي عرف في هذا الصباح تحركا غير مسبوقا، وسط حالة استنفار قصوى لعناصر الدرك بجميع تلويناتها العلمية والقضائية بالمنطقة من أجل العثور على الطفل “المختطف”.

وبحسب إفادة شهود عيان لجريدة “العمق”، فقد تجمهر العشرات من ساكنة المنطقة أمام مقر الدرك بعدما انتشر خبر العثور على الابن المختطف “والفرحة تعم وجوههم”، وفق تعبيرهم.

وأوضحت مصادر الجريدة أن عملية البحث لازالت جارية من طرف مختلف العناصر الأمنية القضائية والعلمية، للوصول إلى هوية المشتبه فيه أو المشتبه فيهم، وراء الحادث ومعرفة دوافعه.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك