https://al3omk.com/409782.html

الشرطة “الخضراء” تظهر في أكادير وهذه مهامها (فيديو) تحرير الملك العمومي من أولوياتها

توصلت مصلحة المراقبة، التابعة لقسم الشؤون الاقتصادية والشرطة الإدارية، بالنفوذ الترابي لجماعة أكادير، أمس الأربعاء، بوسائل لوجيستيكية جديدة، ستمكنها من أداء مهامها المنوطة بها على أكمل وجه، والتمثلة أساسا في تحرير الملك العمومي وتنظيمه.

وتوصلت الفرقة المكلفة بأداء هذا النوع من المراقبة، بعشر سيارات جديدة، وزي موحد، وحضر حفل التوزيع، رئيس المجلس البلدي للمدينة، وممثل والي جهة سوس ماسة، وفعاليات مدنية.

وخلال كلمته بالمناسبة، قال صالح المالوكي رئيس المجلس ” نعرف جيدا أن ظروفا ثقافية وتربوية واجتماعية، وتحد وتعوق تحقيق أهداف الشرطة الادارية، لكن على العموم سنشتغل ولن نتوقف”.

من جهتها قالت رشيدة السباعي، موظفة بالمصلحة، في تصريح للعمق :” مهمتنا اليوم تتبع تنفيذ قرارات رئيس المجلس في عدة مجالات، والمحافظة على حق ساكنة المدينة في الملك الجماعي العام، وسلامة المرور، والنظافة”.

محمد بلفقيه، نائب رئيس المجلس البلدي بدوره قال في تصريح للعمق : “اليوم نشتغل بأسطول جديد، وهدفنا تجويد خدمة الفضاء العام، وتنظيم المشترك منه، بين الراكب والراجل والتجار، من خلال تأطيره وفق القانون، وتنقيته من كل الشوائب، والمهم هو العمل في العمق لتحقيق النتائج”.

وسيشمل تدخل الشرطة الإدارية، ممارسة الاختصاصات المتعلقة بقرارات رئيس الجماعة الحضرية، بدون تجاوزها لأي اختصاص من اختصاصات قوات الأمن أو الأجهزة الحكومية الأخرى، الموكولة إليها مهمة ممارسة بعض أنواع الشرطة الإدارية الخاصة.

وينتظر أن يوكل إليها مهمة المعاينة والمراقبة، وإثبات المخالفات طبقا للقوانين، مثل احتلال الملك العمومي لغرض البناء، وضبط البنايات المهملة أو المهجورة أو الآيلة للسقوط، والحفاظ على الملك العمومي وضبط التصرفات المخلّة بالسكينة العمومية.

 

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك