https://al3omk.com/416497.html

رحيل رونار “المرتقب” عن الأسود يورط ناديا من مصر.. ورئيسه يوضح بعد نهائيات كأس أمم إفريقيا 2019

“توضيحات ونفي” هكذا فرض خبر رحيل هيرفي رونار عن تدريب المنتخب المغربي، بعد نهائيات كأس أمم إفريقيا 2019، على نادي سموحة المصري الخروج للحديث عن ما تم تداوله بالإعلام بشأن الموضوع، خصوصاً وأن المدرب مقبل على قيادة أسود الأطلس بالنسخة الـ 32 لنهائيات للبطولة، بعد شهر ونصف تقريبا.

محمد عامر فرج، نادي فريق سموحة المصري، فاجئ مشجعي النادي بتغريدة، صباح اليوم الثلاثاء، لنفي أن يكون قد تواصل مع رونار، لتقديم مقترح تدريب المجموعة، بداية من الموسم الكروي المقبل، خلفا للتوأم حسام وإبراهيم حسن.

رئيس النادي المصري قال في تغريده، إن كل ما حملته التقارير الإعلامية حول تواصله مع مدرب المغرب ليس صحيحاً، مشدداً بأن المسؤولين راضون بتواجد الثنائي المصري المحلي، بالطاقم التقني المشرف على سموحة، منهياً بذلك أخبارا أشعلت الصحافة المصرية بالساعات الأخيرة، وجرت على عامر فرج الكثير من الاستهزاء من طرف الجماهير.

عشاق وأنصار سموحة، اعتبروا تقديم النادي لعرض لرونار أمر غير مقبول، خصوصاً وأن المدرب لم يسبق له أن قاد نادياً عربيا بالسنوات الأخيرة، واختصاصه كان بشكل كبير مع منتخبات إفريقيا، وصولاً لتقلد مهمة تدريب الأسود بنسخة “الكان” الأخيرة، ونهائيات كأس العالم روسيا 2018، إضافة لراتبه الشهري المرتفع “جدا”.

وتسبب التقرير الذي رصدته صحيفة “ليكيب” خلال الساعات الأخيرة، عن رحيل مرتقب لرونار عن تدريب الأسود مباشرة بعد مغامرة “الكان”، بتضارب الأخبار حول عروض قيل أن “الثعلب” توصل بها، من إيران، والصين، ومنتخبات عربية، إضافة إلى ناد ينتمي إلى “الليغ1 “.

يٌشار، إلى أنها المرة الثانية توالياً التي يعود فيها خبر رحيل رونار ليتصدر الصفحات الأولى للصحف الفرنسية، في كل مرة يتأهب فيها رفاق المهدي بنعطية للمشاركة بمسابقة رسمية.

تعليقات الزوّار (0)
لا يوجد تعليق!

لا توجد تعليقات في الوقت الراهن، هل تريد إضافة واحد؟

اكتب تعليق
أضف تعليقك