إصابة 3 حراس أمن بجروح بمستشفى فاس إثر هجوم بأسلحة بيضاء

28 يونيو 2019 - 09:30

أصيب 3 حراس أمن بالمركز الإستشفائي الحسن الثاني بفاس بجروح متفاوتة، ليلة الأربعاء/الخميس، إثر هجوم بواسطة أسلحة بيضاء من طرف أشخاص من زوار المركز سابقا لقضاء مآربهم العلاجية بالمشفى الأكبر بجهة فاس ـ مكناس.

وبحسب مصادر “العمق” فإن المركز يعرف فوضى كبيرة وأن سبب الحادث لتصفية حسابات بين الحراس وبعض زوار المركز الإستشفائي وذلك بعد منعهم الدخول لهذه المؤسسة الصحية الجهوية، طبقا للتعليمات الموجهة لهم من إدارة المشفى.

وأضافت مصادرنا، أن ولوج المرضى وزوارهم تعرف ارتباكا يمس بكرامتهم بسبب “الإهمال واللامبالاة، خصوصا الامتناع عن استقبال المرضى بقسم  القادمين من مستشفيات أخرى داخل الجهة وخارجها من قبيل الناظور وكرسيف وغيرها”، لولوج في بعض التخصصات التي لا توجد مدنهم قصد العلاج.

هذا وقد حاولت جريدة “العمق” الإتصال بمدير المركز الإستشفائي الحسن الثاني بفاس، لأخد رأيه في الموضوع لكن هاتفه ظل يرن دون مجيب.

 

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

تدهورت حالتها الصحية .. كورونا تُدخل رجاء الجداوي للعناية المركزة

مجلس أزيلال يستعد لتوزيع دفعة ثانية من المساعدات الغذائية على المتضررين من “كورونا”

منى.. مغربية وهبت صوتها للإنشاد: يلقبونني بـ”رابعة العدوية” ولهذا لم ألج مجال الغناء (فيديو)

تابعنا على