الحكومة تلزم مصانع

الحكومة تلزم مصانع "الزليج" باحترام الحدود القصوى لرمي الملوثات في الهواء

12 أكتوبر 2020 - 14:30

صدر بالعدد الأخير للجريدة الرسمية، قرار مشترك لوزير الطاقة والمعادن والبيئة ووزير الصناعة والتجارة والاقتصاد الأخضر والرقمي، يحدد بموجبه الحدود القصوى القطاعية للفظ أو إطلاق أو رمي الملوثات في الهواء والمتأتية من أنشطة قطاع السيراميك.

وتتسبب مصانع “الزليج” المتواجدة خصوصا في العاصمة الاقتصادية الدار البيضاء، في عدة مشاكل بيئية تؤثر سلبا على صحة العمال والمواطنين خاصة على مستوى الجهاز التنفسي.

وهكذا، فقد حدد هذا القرار المشترك بين الوزيرين رباح والعلمي، في مادته الأولى الحدود القصوى القطاعية للفظ أو إطلاق أو رمي الملوثات في الهواء والمتأتية من أنشطة قطاع السيراميك.

وتشير المادة الثانية إلى أنه تحتسب نتائج القياسات التي تنجز لأجل التأكد من احترام الحدود القصوى القطاعية للفظ أو إطلاق أو رمي الملوثات في الهواء والمتأتية من أنشطة قطاع السيراميك، وفق الشروط النظامية العادية لدرجة الحرار (23 كلفين) والضغط (1013 هيكتو باسكال) ونسبة الأوكسجين (10%) بعد خصم بخار الماء.

وأكد القرار في مادته الثالثة، أنه أثناء عمليات المراقبة، تعتبر معدلات نتائج القياسات مطابقة للحدود القصوى القطاعية، المحددة بموجب هذا القرار، إذا كانت تقل عن هذه الحدود القصوى أو تعادلها.

إشترك في نشرتنا البريدية وتوصل بمواضيع مثيرة للإهتمام

شارك المقال مع أصدقائك

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

إدارة الجمارك تعزز خدماتها الرقمية وتطلق منصتي “Diw@anati”  و”Bayyan Ly@”  

أمطار نونبر تنعش مخزون مياه السدود لجهة سوس ماسة

العربية للطيران تربط الدار البيضاء ومالقة بخط جوي جديد

تابعنا على